وفقا لما أعلنه الديوان الملكي وبأمر من العاهل الأردني ، توجهت طائرة أردنية فجر اليوم الإثنين إلى في البحر ؛ لإخلاء 96 مواطناً أردنياً من هناك، وإعادتهم إلى أرض الوطن، بعد أن تعرضت مؤخراً إلى دمار كبير جراء إعصار إيرما.

 

وأوضح البيان، أن الطائرة توجهت إلى جزيرة سان مارتن بعد حصولها على التصاريح اللازمة من السلطات المعنية لعبور الأجواء والهبوط في الجزيرة.

 

ولفت البيان، أن الخارجية الأردنية كانت، بحسب بشير الرواشدة مدير وحدة مركز العمليات فيها، على تواصل دائم مع المواطنين الأردنيين المتواجدين في الجزيرة، للاطمئنان على سلامتهم، عبر الاتصال المباشر معهم، والتنسيق والمتابعة المستمرة مع السلطات الفرنسية والهولندية.

 

يشار إلى أن إعصار إيرما، خلف خسائر كبيرة في المناطق التي اجتاحها، تسبب في تدمير ما نسبته 95% من الجزء الفرنسي من جزيرة سان مارتن، التي تنقسم إلى جزأين، الشمالي ويتبع لفرنسا، والجزء الجنوبي التابع لهولندا.