كشف موقع “ميرور” البريطانيّ، أن قوة العواصف المدمرة المُصاحبة لإعصار “إرما” المدمر، امتصت المياه بعيدا عن الشواطئ في في ظاهرة طقس غريبة.

 

وتظهر لقطات نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي الناس يمشون على طول قاع البحر، الذي عادة ما تكون تحت عدة أقدام من الماء، لكنه تحول إلى أرض جافة بعد رحيل من جنوب جزيرة “لونج”.

 

عالمة الغلاف الجوي ونائب رئيس تحرير حالة الطقس في صحيفة “واشنطن بوست” علقت على الفيديو بالقول إن المياه سوف تعود على الأرجح إلى الجزيرة بعد ظهر يوم الأحد.

وقدرت شركة “اكيوويذر” الخاصة للأرصاد الجوية كلفة الإعصارين “إرما” الذي يضرب فلوريدا منذ الأحد، و”هارفي” الذي سبب فيضانات كارثية في تكساس بـ290 مليار دولار، أو 1.5 بالمائة من إجمالي الناتج الداخلي للولايات المتحدة.