انتشر مقطع فيديو على نطاق واسع عبر مواقع التواصل، أظهرَ مجموعة من ، يحتجون أمام مقر بمنى؛ وذلك بسبب وسوء الخدمات المقدمة والنّقل، والغياب التامّ للمسؤولين المغاربة المرافقين لهم.

 

وردد الحجاج المغاربة شعارات وشرعوا في التصفيق، مرددين: “هذا عيب هذا عار الحجاج في خطر”.

 

وكان وزير الثقافة والاتصال المغربي، محمد الأعرج، الذي يترأس الوفد المغربي الرسمي إلى الديار المقدسة، أكد أن الحجاج المغاربة يؤدون مناسكهم في ظروف جيدة.حسبما ذكر “اليوم24”

 

وأضاف المتحدث نفسه أن الوفد المغربي الرسمي يسهر على ضمان أفضل ظروف الإقامة والتنظيم والتأطير للحجاج، الذين يستعدون لمغادرة صعيد عرفة بعد غروب شمس هذا اليوم في النفرة إلى مزدلفة، ومن ثمة إلى منى لرمي الجمرات.

 

كما سجل الأعرج بإيجابية مستوى الخدمات، والإمكانيات.