هاجمت الاعلامية اللبنانية بقناة الجزيرة غادة عويس، الداعية السعودي “”، بعد فتواه الأخيرة، بأنّه لا يجوز للمسلم الدعاء للفنان الكويتي الذي توفي مساء الجمعة بعد صراعٍ مع المرض.

 

ووجّهت “عويس” تساؤلاً للسفير الإماراتي في واشنطن ، الذي دعا الى “علمَنَة” الحكومات العربية في الشرق الأوسط فقالت: “من هنا الارهاب يا دول الحصار وليس من حماس المقاومة!! اين علمانيتك عن هذا الشيخ السعودي الذي يحرّض على الطوائف الاخرى يا عتيبة؟؟”.

 

وتابعت الاعلامية اللبنانية في تدوينةٍ لها على “فيسبوك” تعليقها على الشيخ السعودي علي الربيعي فقالت: “(ترك مشروع وذهب يحرّم الرحمة على الموتى)”.

وبرّر الربيعي المثير للجدل بتغريداته فتواه تلك لاعتباره الفنان الكويتيّ “رافضي ايراني مات على الضلالة وقد نهى الله أن يدعو بالرحمة والمغفرة للمشركين”.

 

جديرٌ بالذّكر انّ “العتيبة” دعا الى “علمنة” الحكومات العربية خلال مقابلة على قناة “PBS” الأميركية، حيث أكد أن الخلاف مع فلسفي أكثر منه دبلوماسي.

 

وقال: “إن سألت والسعودية والأردن ومصر والبحرين ما هو الشرق الأوسط الذي يريدون رؤيته بعد 10 سنوات من الآن، فسيكون متعارضاً في الأساس لما أعتقد أن قطر تريد رؤيته بعد 10 سنوات من الآن. ما نريد أن نراه هو حكومات علمانية مستقرة مزدهرة وقوية.”