أحرجَ المذيع بقناة ”، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ، حينما أرادَ أن يطرحَ عليه سؤالاً خلال مشاركته في ندوةٍ صحفيّة بالمعهد الملكي للدراسات الدولية في لندن.

 

ولدى قيام صحفي الجزيرة، بالتعريف عن نفسه، سارعَ الوزير الإماراتيّ للقول إنه لا يُشاهد قناة الجزيرة، فردّ “آي فرح” عليه قائلاً “أنت لا تشاهد الجزيرة، لكنكم تضعون إغلاقها على رأس مطالبكم”.

وهاجم شبانّ عرب أنور قرقاش قبيل مشاركته في منتدى في لندن، واتهموه  بالخيانة والعمالة للصهاينة وسألوه لماذا تقتل المصريين في واليمنيين في وغيرها. وطالبوه بوقف الحصار الظالم علي .

 

يذكر أن ما تعرف بـِ”قائمة المطالب” الـ13 التي وضعتها ، واشترطت استجابة  قطر لها، لعودة العلاقات معها، تضمنت مطلب إغلاق قناة الجزيرة، وهو ما رفضته الدوحة وشبكة الجزيرة الإعلامية، ولاقى المطلب ردود أفعال أدانته وعدّته تدخلاً في حرية الصحافة والإعلام.

 

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية أكدت الإثنين ضلوع دولة ومسؤولين كبار فيها بجريمة القرصنة التي تعرض لها الموقع الإلكتروني لوكالة الأنباء القطرية في 24 مايو/أيار الماضي.

 

 

 


Also published on Medium.