أكد الإعلامي اللبناني الشهير، جورج قرداحي، نقلا عن الرئيس السوداني عمر البشير، بأن المملكة العربية ستغير موقفها من الأزمة السورية قريبا، دون أن يكشف تفاصيل ما دار بينه وبين البشير بهذا الشأن.

 

وقال “قرداحي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن”تحية الى ورئيسها المشير عمر البشير، وحكومتها وشعبها الطيب والراقي والحضاري ونيلها العظيم بفرعيه الأزرق والابيض، وأرضها الكريمة والمعطاء”.

وأضاف “لقد تشرفت البارحة بمقابلة الرئيس البشير في منزله في ودام اللقاء ساعة ونصف او اكثر ، وتناول الحديث معظم الشؤون العربية بدءا بالتطورات الحاصلة في منطقة مرورا بالازمة السورية وأوضاع وليبيا واليمن والعراق وفلسطين وصولا الى السودان وأحوالها ومستقبلها”.

 

وعبر “القرداحي” عن إعجابه بالبشير قائلا: ” أعجبت بنظرته الثاقبة للامور ، وحنكته السياسية التي ساعدته على تجاوز الكثير من الأزمات الصعبة وإدراكه للمؤامرات التي تحاك ضد ليس فقط في ومصر وسوريا ولكن ايضا في منطقة الخليج”.

 

ونقل “قرداحي” على لسان البشير قوله: “نحن في السودان متصالحون مع أنفسنا ونركز جهودنا على النهوض ببلدنا”، موضحا بأن موقف السودان من الازمة الخليجية “موقف الحياد الإيجابي” متوقعا  لهذه الأزمة ان تنتهي قريبا لانها أزمة بين اخوة على حد قوله.

 

وفيما يتعلق بالموقف من ، نقل “قرداحي” عن البشير قوله: “موقفنا واضح منذ البداية بان حل الأزمة سياسي ولا حل من دون الرئيس بشار الاسد”، وأضاف “تحدثت مع الامير بهذا الامر حين اجتمعنا مؤخرا في واتوقع تغيرا في الموقف السعودي من سوريا في وقت قريب”.