طالبت الناشطة السياسية والمعارضة المصرية، الجميع بالتضامن مع “الأمة الإسلامية”، منددة بما يحدث للمسلمين من إبادة في العديد من .

 

وقالت “عرابي” في في تصريحات لـ”لوطن” عبر خدمة البث المباشر لموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” انا قررت أتضامن مع الأمة الإسلامية الشقيقة”، موضحة بأن هذه الامة ستجد فيها الأسود والأبيض والأصفر وجميع الألوان وفي كل الجنسيات وأن ما يجمعهم أنهم مسلمين، على حد وصفها.

 

وأضافت بأن هؤلاء المسلمين ستجدهم في “ميانمار يتعرضوا للإرهاب، وفي مصر ستجهم في سينا ورابعة يداس على جثامينهم، وفي العراق تقصفهم طائرات التحالف وتهدم عليهم بيوتهم”.

 

وتابعت قائلة: “هتلاقيهم في يضربهم الطيران الروسي ويقتلهم الإرهابيين التابعين لحزب الله والحرس الثوري الإيراني”، مضيفة أنه “ستجدهم في اليمن يقالهم الإرهابيين الحوثيين، وفي يقتلهم الإرهابي “” والإرهابي المهزأ في مصر (”) ويبعث لهم طائرات تقتلهم في ”.

 

وطالبت “عرابي” التضامن مع الأمة الإسلامية البالغ عدد 1.6 مليار مسلم في العالم، مستنكرة تضامن العلمانيين مع كل حادث يحدث في الغرب وعدم تضامنهم مع المسلمين.

 

وأوضحت “عرابي” بأن حادث الدهس الذي تعرض له مسلمي بريطانيا في ليس حادث انتقامي ولا حادثي فردي، مؤكدة بأنه حادث إرهابي، مؤكدة بأن المسلمين أكثر ناس يتعرضون للإرهاب.

 

وطالبت “عرابي” بالتضامن مع المسلمين وأن تقوم بتلوين برج “خليفة” بألوان العلم الإسلامي، داعية السيسي أيضا بالتضامن مع حادثة الدهس في لندن بعد أن صرح بأن الـ1.6 مليار مسلم يريدون أن يقتلوا بقية العالم.

 

كما طالبت الدول الإسلامية والملك سلمان بعقد قمة كما القمة الإسلامية مع الرئيس الامريكي دونالد ترامب “التي دفعوا فيها الجزية” وإصدار بيان لإدانة الإرهاب.