كشفت الفنانة الأمريكية الشهيرة سلمى حايك أن الرئيس الأمريكي سعى منذ سنوات للتقرب منها ودعوتها لموعد خاص.

 

وقالت حايك خلال لقاء مع برنامج “The Daily Show” الساخر إن الحادثة جرت خلال حضورها احتفالا وطنيا برفقة صديقها وكان ترامب يجلس خلفها وبعد حديثها عن شعورها بالبرد بادر ترامب إلى خلع معطفه ووضعه على كتفيها.

 

وأشارت إلى أن ترامب طلب منها ومن صديقها بعد محاورتهما أرقام هاتفيهما إلا أنها أوضحت أنه اتصل بها فقط ولم يتصل بصديقها.

 

ولفتت إلى أنها أخبرت ترامب بعد أن دعاها إلى الخروج أنها على علاقة برجل آخر لكنه ألمح لها أن حبيبها لا يناسبها وليس بالشخص المهم ويجب أن تخرج معه لأنه أكثر أهمية.

 

وكانت وسائل إعلام أمريكية قالت إن ترامب لم يطلب الخروج مع حايك لكنها نفت هذه الأقاويل وأكدت طلب ترامب.