حجبت السلطات المصرية مزيدا من المواقع الإلكترونية المحلية والأجنبية ليصل عددها إلى 62 موقعا حتى الآن، من دون إعلان أسباب الحجب أو الجهة المسؤولة عن هذا القرار، حسب ما قال صحافيون وحقوقيون مصريون الاثنين.

 

ورصدت مؤسسة حرية الفكر والتعبير المصرية غير الحكومية، وفق موقعها الرسمي، “ 62 موقعا” من بينها “مجموعة من المواقع التي تقدم خدمة VPN” وهو برنامج يسمح بالدخول على المواقع المحجوبة.

 

وكانت قد حجبت 21 موقعا إلكترونيا في 24 أيار/مايو من بينها مواقع إعلامية قطرية مثل “الجزيرة” ومواقع تابعة لجماعة الإخوان المسلمين فضلا عن بعض المواقع المصرية مثل “مدى ” و” العربية”.

 

وبلغ عدد المواقع الإخبارية المحلية المحجوبة 10 مواقع، حسب مرصد المؤسسة.

 

وقالت فاطمة سراج المحامية بالمؤسسة لوكالة الصحافة الفرنسية إن “مرصد المؤسسة يحدث باستمرار عدد المواقع التي تحجب”.

 

وأضافت سراج أن بعض المواقع تم رفع حجبها مؤقتا خلال فترة الرصد، ثم حجبت مرة أخرى.

 

ولم يصدر أي تعليق عن الحكومة المصرية على حجب المواقع.

 

ووفق التصنيف الدولي لحرية الصحافة الذي نشرته منظمة “مراسلون بلا حدود” عام 2017، تأتي مصر في المرتبة 161 على القائمة التي تضم 180 دولة.