عاصفةٌ من التعليقات اللاذعة أثارتها عارضة الأزياء اللبنانية المثيرة للجدل ، بعدما تناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعيّ مقطع فيديو وصفوه بـ”الفاضح”، ظهرت فيه بين أحضان ما قالوا إنه ميليونير.

 

وظهر الميليونير – الذي لم تُكشف هويته – وهو يحمل “رولا” بين يديه، قائلاً “إنها تقهر العالم كلّه، لكنّها  أطيب موديل في لبنان والعالم العربي، واللي ما يحبها يطقّ ويموت”.وفقَ قوله

كانت رولا يموت نشرت فيديو لوضع حدّ للشائعات الّتي تطالها بشأن تبرّؤ والدها منها.

 

وظهرت رولا يموت إلى جانب والدها في أول فيديو له عبر مواقع التواصل الإجتماعي نافياً تبرؤه من إبنته واكد أنه سيُلاحق مطلقي الشائعات قانونياً. وردّد والد يموت عبارة “هيدا كذب ونفاق.. هيدا عيب”.

 

وقد أرفقت رولا يموت الفيديو بتعليقٍ جاء فيه “بابا حبيبي، الله يشفيك ويطوّل بعمرك، والله يقدّرني ضَل جنبك مغمورين بالمحبة وبس”. وأضافت “بتمنى على كلّ حدا بيخترع شائعات ويشهّر بسمعتي يلزم حدودو. رسالة والدي واضحة”.