أكدت الإعلامية الجزائرية والمذيعة بقناة “”، آنيا الأفندي، أن يسعى لجعل شعبه كالأغنام المطيعة والكلاب الذليلة، مشيرة إلى أن أكثر ما يقلقها هم أعداء الداخل الذي يعيشون بيننا.

 

وقالت “ألأفندي” في تدوينات لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن”:” المستبد يود أن تكون رعيته كالغنم برا وطاعة، وكالكلاب تذللا وتملقا. …وما أكثر الأغنام والكلاب التى تعيش بيننا”.

 

وأضافت في تغريدة أخرى: ” انا لا اخاف من اعداء الخارج …بل من اعداء الداخل الذين يعيشون بيننا ….ان تطعن في قلبك …اقل وجعا من أن تطعن في ظهرك”.

 

كما استنكرت “الأفندي” الأنباء التي تتحدث عن احتمالية تولي السابق، خليل شكيب، منصب الوزير الأول قائلة: ” مصيبة لو كان هذا الكلام صحيح!!!”.

 

وكان “شكيب” قد صرح في حوار أجرته موعه صحيفة “الحوار” الجزائرية بعدم امتناعه عن تولي منصب رئيس الوزراء في حال تم عرض المنصب عليه.