وصل الرئيس الأمريكي ، صباح السبت، إلى مطار “الملك خالد الدولي” في ، في أول زيارة خارجية له منذ توليه السلطة، حيث استقبله العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز.

 

وكان في استقبال الرئيس الأمريكي, شخصيا الى جانب العديد من المسؤولين السعوديين, حيث من المرتقب أن يعقد الزعيمين سلسلة من الاجتماعات الثنائية مع ترامب تركز على “إعادة تأكيد الصداقة العريقة وتعزيز الروابط السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية الوثيقة بين البلدين.” حسب الموقع الرسمي للقمة الأميركية.

واللافت في الزيارة أن زوجة ترامب والدبلوماسيات المرافقات لترامب في زيارته للمملكة ظهرن “متبرجات” ولم يلتزمن بالعادات والتقاليد السعودية.. اذ سارت زوجة ترامب إلى جانب مسؤولين سعوديين بخطى ثابتة الامر الذي اثار جدلا واسعا.

وأعلن وزير الخارجية السعودي ، الخميس الماضي، أن الرياض لا تعتزم فرض ارتداء الزي الإسلامي على زوجة الرئيس الأمريكي، ميلانيا ترامب، عند زيارة الزوجين للسعودية يومي السبت والأحد المقبلين.

 

وقال -في مؤتمر صحفي ردا على سؤال ما إذا كان ينبغي على زوجة الرئيس الأمريكي ارتداء ملابس تتماشى مع التقاليد الإسلامية خلال زيارتها للرياض- إن السلطات السعودية عادة لا تطالب التقيد بطريقة معينة للملبس، مؤكدا: “يقترحون علينا ونرحب بأي من طرق الملبس”.

 

وفي قمة أخرى، يوم غد الأحد، يجتمع قادة دول مجلس التعاون الخليجي مع الرئيس الأميركي لمناقشة التهديدات التي تواجه الأمن والاستقرار في المنطقة، والعمل على بناء علاقات تجارية بين الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون.

 

كما، يجري ترامب قمة عربية إسلامية مع 55 من قادة وممثلي الدول الإسلامية في العالم، يوم الأحد، لبحث سبل بناء شراكات أمنية أكثر قوة وفاعلية من أجل مكافحة ومنع التهديدات الدولية المتزايدة بسبب الإرهاب والتطرف والعمل على تعزيز قيم التسامح والاعتدال.

 

وعلى الصعيد ذاته.. نشر حساب قمة الرياض على تويتر، فيديو عن استعدادات العاصمة السعودية لاستقبال والترحيب بضيف القمة العربية الإسلامية الأمريكية، الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

واستعدت الرياض لاستقبال قادة دول العالم العربي والإسلامي.

 

ويظهر في الفيديو استعدادات الرياض لاستقبال والترحيب  بالرئيس الأمريكي، الذي من المتوقع أن يصل صباحاً إلى السعودية.

 

وتستضيف الرياض 3 قمم دعا إليها الملك سلمان، الأولى ستكون بين السعودية  الولايات المتحدة، والثانية قمة مجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة، والثالثة القمة العربية الإسلامية الأمريكية لتعميق العلاقات  التاريخية على أسس الشراكة والتسامح.

 

وتستضيف الرياض ثلاثة مؤتمرات قمة اليوم السبت وغدا الأحد، تحت عنوان “العزم يجمعنا”، القمم الثلاث يحضرها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الذي يستهل من الرياض أيضاً أولى جولاته الخارجية.

 

والقمم الثلاث، برؤية واحدة “سوياً نحقق النجاح” تستضيفها الرياض، لتأكيد الالتزام المشترك نحو الأمن العالمي والشراكات الاقتصادية العميقة والتعاون السياسي والثقافي البناء تحت شعار العزم يجمعنا.