كشف المصور الفوتوغرافي خالد فضة تفاصيل تصويره لعدد من الملصقات الدعائية لأعمال رمضان 2017.

 

وأعلن فضة أن تصوير الملصق الدعائي لبرنامج المقالب الذي يقدمه الفنان كان متعبا للغاية، واستغرق تصويره 3 أيام في درجة حرارة مرتفعه، خاصة وأنه كان يصور في صحراء مدينة أبو ظبي على بُعد 25 كيلو من المملكة العربية .

 

وأكد المصور الشهير أن الصورة كلها طبيعية ولا توجد بها أي إضافات أو رتوش فنية، فرامز صور البرنامج في بحر من الرمال المتحركة الذي يظهر خلفه، وكذلك الحيوان الكبير الذي يظهر بجانبه، فهذا هو حجمه الطبيعي.

 

وكشف المصور أن رامز سيدخل بداخل مجسم هذا الحيوان خلال الحلقة، وأن هذا المجسم في الحقيقة يزن الكثير من الكيلوجرامات، وكان هناك 6 أشخاص يحملونه.

 

ويعد “” هو السابع في سلسلة التي بدأها رامز في عام 2011 وذلك لولعه الشديد في عمل المقالب في الآخرين، ونجاح أول برنامج له جماهيرياً، وهو ما جعل رامز يستمر في رمضان من كل عام لتقديم برنامج جديد من نفس النوعية ولكن كان يحاول أن يزيد في كل عام من خطورة المقلب، فتوالت البرامج بعدها كالتالي.