منذ أن أصبح معروفا أن لا نهاية لكوننا الذي نعيش فيه، والعلماء يحاولون التواصل بكل الطرق المتاحة مع الفضائيين من كواكب أخرى، أو مع كائنات ذكية تعيش على كواكب خارج نظامنا الشمسي.

 

وأكد العالم (من أبرز علماء الفيزياء النظرية على مستوى العالم)، أن هذا الاتصال قد يؤدي إلى نتائج مرعبة، منها تدمير الإنسانية، من قبل شعوب أقوى وأذكى من .

 

وأضاف العالم، لو لم نجد لغة مشتركة معهم (الفضائيين) سوف تبدأ حروب مدمرة على كوكب الأرض، ولا أعتقد أن الاتصال معهم سوف يفضي إلى شيء جيد، وعلى الأرجح أن سكان المجرات الأخرى يختلفون جذريا عن الإنسان، ليس فقط فيزيائيا، ولكن فكريا ولغويا، وبالتالي فإنه من الصعب ويكاد من المستحيل التوصل إلى تسوية ممكنة بين جميع الأطراف، ونتيجة لذلك سوف يحتل الفضائيون العالم ويصبح البشر عبيدا لهم.

 

ويصر العالم أنه لا يوجد أي سبب لإيجاد اتصال مع كائنات ذكية، لأنها وبكل بساطة يمكن أن تكون قوية لدرجة أنها تستطيع تدمير كوكب الأرض خلال ثوان معدودة.