نشرت الفنانة السورية (38 عاماً) صورةً لها مع زوجها رجل الأعمال المغربي ، موجهةً له رسالة حب، في منشورٍ لها على صفحتها الشخصية على إنستغرام.

واعتبر متابعوها أن لتلك الصورة علاقةً بزواج طليقها الفنان السوري (41 عاماً) من الإعلامية المصرية وفاء كيلاني (44 عاماً)، وأنه ردٌّ منها على خبر الزواج، في 9 مايو/أيار الماضي، وذلك خلال تعليقاتهم على حسابها على إنستغرام وتويتر.

وكانت آخر صورة نشرتها بياعة رفقة زوجها قبل نحو شهر، والتي سبقتها كانت مطلع فبراير/شباط الماضي.

وأتبعت المنشور بآخر تعبر فيه عن اشتياقها لولديها (ورد وفهد) وحبها لهما، وأرفقته بصورة لهما، اللذين كانا ثمرة استمر عشر سنوات، وانتهى في العام 2012 بعد اتهام بياعة لحسن بخيانتها، ووجود علاقة بينه وبين صديقتها الممثلة السورية نسرين طافش.

وكانت بياعة قد علقت على خبر الزواج، مبديةً سعادتها بأن كيلاني أصبحت زوجة أبي أولادها، مؤكدةً حبها لها، وذلك خلال اتصالٍ هاتفي ببرنامج “صباح العربية” المعروض على فضائية “العربية”.

 

ولفتت إلى فرحها لسماع الخبر من وسائل الإعلام والشبكات الاجتماعية، وأضافت أن وفاء “زينة ما اختار” تيم، متابعةً: “فرحت من كل قلبي، لأنها ستصبح زوجة أبي أولادي. أتمنى لهما كل التوفيق”، فيما ختمت بالقول: “حد بيصحلو ويقول لا؟”.

جدير بالذكر أن بياعة تزوجت من الحلو في العام 2014، إذ تعرَّفت عليه عن طريق شقيقتها، التي كانت زميلة الحلو بالعمل، وذلك عقب أشهر من طلاقها من حسن.