قال قائد مليشيا “عصائب أهل الحق” قيس الخزعلي، إن قواته ماضية في مشروع إقامة البدر الشيعي في المنطقة، وليس الهلال الشيعي.

 

وأضاف الخزعلي الذي تنضوي قواته في إطار العراقي، في كلمة له خلال إحدى المناسبات في مدينة النجف، “إننا ماضون في مشروعنا لإقامة البدر الشيعي، وإذا كانوا يقولون الهلال الشيعي، إن شاء الله سيكون البدر الشيعي”.

 

وقال إنه: “بظهور صاحب الزمان (الإمام المهدي المنتظر) تكتمل قوتنا بالحرس الثوري في إيران، وحزب الله في لبنان، وأنصار الله (الحوثيين) في والحشد الشعبي والعصائب في ”.

 

يذكر أن مليشيا عصائب أهل الحق معروفة بقربها من إيران، وسبق أن أصدر زعيمها قيس الخزعلي تصريحات أثارت جدلا في العراق، منها أن معركة تحرير الموصل من تنظيم “الدولة”، “ستكون انتقاما وثأرا من قتلة الحسين؛ لأن هؤلاء الأحفاد من أولئك الأجداد”.