تواجه عقوبة السجن 5 سنوات، بعد اتهامها بممارسة مع في منزلها، في ولاية أوهايو الأمريكيّة.

 

واعترفت “جيسيكا ستورر” البالغة من العمر (28 عاماً)، بممارسة العلاقة الحميمة مع طالب عمره (18 عاماً) بعد أن زودها زوجها “ديريك” البالغ من العمر (33 عاماً)، وآخرين بالكحول.

واعترفت “ستورر” بممارسة الجنس مع التلميذ، مؤكدة في جلسة الاستماع أنها لم تكن في حالة ، بينما الطالب قال إنها كانت تحت تأثير الكحول.

 

والتقت “ستورر” بالطالب بينما كانت معلمة بديلة في مدرسة باندورا الثانوية في أوهايو، ويمكن أن تواجه ما يصل إلى خمس سنوات في السجن بعد أن أقرت بالذنب الذي ارتكبته في نوفمبر الماضي.

وسيصدر حكم على “ستورر” بعد أن يتم تجميع تقرير معلومات أساسية عنها، بينما يعترف زوجها بإعطاء الكحول لقاصر ويواجه ستة أشهر سجن عند الحكم عليه في مايو المقبل.