علق ، الجنرال السعودي وعضو مجلس الشورى السابق، على استفتاء في ، معتبرا أن الانقسام الحاد بين المعسكرين الموافق والرافض للتعديلات “ظاهرة صحية”، معتبرا أن تهنئة بن عبد العزيز للرئيس التركي جاءت من باب العدالة “الشرعية” التي تطبقها ، وفقا لفلسفته!

 

وقال “عشقي” في سلسلة تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” الانقسام في تركياعلى ، يشكل ظاهرة صحية ، لانه يمثل اختلافا في وجهات النظروهذا يمثل في حد ذاته دعما للتقدم والتطور”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” هناك عدالتان عدالة شرعية وعدالة وضعية، فالعدالة الشرعية هي ماجاء بها الاسلام ، والوضعية تتمثل في التركية لهذا هنات المملكة تركيا”.

 

وأوضح قصده بالقول: ” المملكة تطبق ”.