نُشرت صورة للفنان اللبناني رفقة الفنان الفلسطينيّ “رامي الجنة”، لتنفي مشاركته في الاشتباكات الدامية التي شهدها لللاجئين الفلسطينيين.

 

ووفقاً لما نشره حساب “اخبار مخيم عين الحلوة” على “تويتر”، فقد جمعت الصورة بين الفنانيْن، وأُرفقت بالتعليق: “الفنان رامي الجنه يؤكد لجميع محبين فضل شاكر انه بصحة جيدة ولا ينقصه الا دعاءكم، وهو خارج مناطق التوتر في مخيم عين الحلوة”.

يذكر أن الجنة هو فنان فلسطيني، جمعته صداقة بفضل شاكر وهو من الاشخاص الذين ما زالوا يزورونه حتى اليوم، وفقا لما يقوله الجنة.

 

يُشار إلى أنّ الفصائل الفلسطينية الوطنية والإسلامية في مدينة صيدا اللبنانية أعلنت عن تفكيك مجموعة “بلال بدر” المسلحة بمخيم عين الحلوة  واعتباره مطلوبًا من القوة الأمنية وإدخال القوة الأمنية المشتركة.

 

ونصت بيان الاتفاق على اجتماع القيادة السياسية في مقر حركة فتح في مدينة صيدا عند العاشرة من صباح اليوم ويتم فيه إعلان وقف إطلاق النار.

 

كما اتفقت الفصائل على معالجة تداعيات وآثار الأحداث التي وقعت بمخيم عين الحلوة، فيما اتفقت على عدم السماح بالعبث بأمن المخيم.

 

ودعا البيان أهالي المخيم الذين نزحوا مؤخرًا بسبب الاشتباكات الأخيرة إلى العودة إلى المخيم.