شنَّ البروفيسور محمد هنيد، الأكاديمي التونسي والمحاضر في جامعة السوروبون الفرنسية والمستشار الأول للرئيس التونسي السابق، محمد المنصف المرزوقي،  هجوما قاسيا على مفتي مصر السابق، أو ما يطلق عليه “مفتي ”، الدكتور علي جمعة، ناعتا إياه بـ”الزنديق والمجرم”، على حد وصفه.

 

وقال “هنيد” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”، معلقا على تغريدة لجمعة تحدث فيها عن حسن رعاية باعتباره :” زنديق مجرم يحاضر في الرحمة في #مصر يسقط كل كلاب #”.

 

يشار إلى أن مصر تحتفل بيوم في الجمعة الاولى من شهر نيسان/إبريل من كل عام، في حملة كبيرة تشارك فيها منظمات المجتمع المدني والنخب السياسية والفنية.