أفادت تقارير إعلامية أن أبلغت المنظر السلفي الجهادي الشهير الشيخ أبو محمد المقدسي بان  مشاركته بأي نشاط إعلامي او ديني تعني المجازفة بعودته للتوقيف والسجن مجددا .

 

حصل ذلك  في  حالتين على الأقل مؤخرا تم تحذير المقدسي فيهما حسب مقربين له من العودة لإلقاء دروس دينية او المشاركة في  نشاطات إعلامية بما في ذلك اي نشاط مناهض لتنظيم الدولة الإسلامية.

 

وكانت السلطات قد اعتقلت المقدسي قبل الإفراج عنه من ثلاث سنوات لخمس سنوات على الأقل وبدون تهمة محددة.

 

وأبلغ المقدسي بأنه محظور عليه النشاط العلني وبانه غادر السجن بناء على تفاهم بهذا الخصوص . وفق ما ذكر موقع “رأي اليوم”.

 

وتم تحذير المقدسي من دوائر أمنية بانه سيعود للسجن إذا ما اصر على مخالفة  مضمون التحذير وعليه ان يلتزم بيته ومنطقته