نشبت مشاجرة تويترية بين الداعية الأردني المتجنس إماراتيا، وبين رئيس شرطة دبي السابق على خلفية تغريدة نشرها يوسف عن مجزرة خان شيخون في سوريا.

وكتب وسيم يوسف عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي : #خان_شيخون سيخرج لك دعاة الزور ويلومون ولاة الأمر! فأين كان الاعتراف بولاة الأمر حينما صعدتم المنابر وحرضتم الشباب للخروج من بلادهم للقتال!.

الأمر الذي دفع “خلفان” لمهاجمة “يوسف” بأنه يخلط بالسياسة، قائلا: “لما قلنا لك لا تدخل في قلت لا تدخل… دخل في السياسة واخترب والسياسة” وفق موقع “بوابة القاهرة”.

فيما رد “يوسف” على “خلفان” قائلا: “زين لا تدخل أنت بالدين وخلك بالسياسة”، ليرد ضاحي خلفان عليه: الدين مملوك لك يا وسيم غيرك ما يعرف الدين”، لتزداد حدة الخلاف والنقاش بين الطرفين، ويرد يوسف مرة أخرى قائلا: ولا السياسة لك وحدك وغيرك ما يعرف السياسة”.

ويعاود ضاحي خلفان هجوم على الداعية الأردني: إذا رجل الدين تاجر بالدين في السياسة خربت الأمور يا أخ وسيم”.

الأمر الذي جعل وسيم يوسف يحاول الانسحاب من الحوار ووقف المشاجرة التويترية بينه وبين رئيس شرطة دبي بقوله: “أتوقع سيدي الحبيب أن تويتر لطرح الآراء وليس لفرضها أو الحوار .. رقمي عندك وحياك الله أي وقت وأتشرف بك”.

وفي السياق المشاجرة التويترية بين ضاحي خلفان ووسيم يوسف، علق الكاتب السعودي سامي الثيبتي بقوله: “يبدو أن شهر عسل الدجال «قبيح يوسف» قد شارف على النهاية، بعدما تساقطت أوراق التوت عنه وانكشفت عورة منهجه الطاغوتي!.. اللهم اضرب الظالم بالظالم”.

وكانت خلافات سابقة بين وسيم يوسف وضاحي خلفان، خلال حلقة نقاشية، حيث أحرج وسيم يوسف، خلفان عندما طالب الأخير بفصل الدين عن السياسة.