اتُهم رجل بسوء استغلال امرأة تعاني من مشاكل عقلية، عبر سجنها في غرفةً يمتلكها  في مقاطعة أرماه بأيرلندا الشمالية، لحوالي عقد من الزمن، وقدّمها للرجال ليقوموا باغتصابها.

 

ووفق ما نشر موقع “ميترو” البريطانيّ، فإنّ الزّوج كيث بيكر (61 عاماً)  قام بتصوير عشرات الرجال وهم يقومون باغتصاب المرأة، من ثمّ “مكافأتها” بعلب من الشوكولاتة والحلويات إذا لبّت رغبات الزبائن بشكلٍ جيّد.

 

ومنع “بيكر” وزوجته “كارولين” البالغة من العمر (54 عاماً) السيدة من مغادرة الغرفة من خلال نزع مقبض الباب.

ولفت الموقع الى أن زوج السيدة أعلن عن اختفائها في عام 2004 ويبدو أنها لم تترك أي أثر لها، كما أنها لا تملك القدرات العقلية للهروب.

 

وقال “مترو” إنّ  هذه السيدة قالت للشرطة بعد أن تمّ إنقاذها، إنها كانت تفعل ما يطلبه منها بيكر لأنها كانت خائفة منه ولأنه كان يعطيها الحلويات.