نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية مقطع فيديو أظهر عشيقان في ، تعرضا لفضيحة كبيرة، حينما التصق عضوه الذكري بداخلها أثناء في فندق يحمل اسم “إكسبلور إن”.

وتظهر في الفيديو المرأة وهي تغطي وجهها بملاءة السرير أثناء حملها على النقالة، في حين ينظر عشيقها ببساطة حوله في الحشد.

وإثر صراخهما، جاء بعض نزلاء الفندق لمساعدتهما، إلا أن طريق الخروج الوحيد لنقلهما إلى المستشفى كان بالسير عبر عرض الشارع، الأمر الذي سرعان ما اجتذب حشدًا كبيرًا.

وتكهنت وسائل الإعلام الكينية بأن زوج المرأة المخدوع استخدم مادة مصممة لضبط الزوجات الزانيات، في إشارة إلى أعمال سحر مشهورة بالبلدان أفريقية.

وربما تكون حالة المرأة ناجمة عن عقد المهبل وتشنج العضلات غير الطوعي، والتي يمكن أن تحدث بسبب مجموعة متنوعة من الأسباب، بما في ذلك المسالك البولية أو عدوى الخميرة المهبلية، فضلاً عن عدد من العوامل النفسية الأخرى.