نشر حساب “” على موقع “يوتيوب” تقريرا عن الانتهاكات الحقوقية التي يرتكبها في تحت عنوان “مجزرة حقوقية في ”.

 

وجاء في التقرير المصور الذي نشره الحساب ان الانتهاكات الحقوقية في الإمارات تحطم رقما قياسيا لا يزال يتصاعد, مشيراً إلى أن الإمارات تصر على استمرار حالة التأزم والاحتقان الوطني والحقوقي.

 

وأضاف المقطع المصور الذي أطلع عليه “وطن”, أن الإمارات سجلت عدد كبير من الانتهاكات الحقوقية منذ بداية العام الجاري, لافتا إلى أنه في يناير الماضي عين خالد نجل مسؤولاً في الأمن الوطني.

 

وتابع التقرير أن الإمارات أنشأت عقب ذلك “التعيين” النيابة الاتحادية لجرائم تقنية المعلومات, وقد انعكست المؤشرات الأمنية والقضائية على حالة الحريات والحقوق في البلد.

 

ورصد التقرير العديد من حالات انتهاك الحريات في الإمارات متمثلة في محاسبة الصحفي الاردني على بوست نشره في فيسبوك تعاطف فيه مع قطاع .

 

إلى جانب ما سبق كان رفض الافراج عن مدون اماراتي لتضامنه مع والده على تويتر, وكذلك اعتقال الناشط الحقوقي البارز أحمد منصور لمطالبته بالحريات العامة. وفق تقرير تلسكوب الذي أطلعت عليه وطن.

 

كما وقضت محكمة “استئناف ” بسجن الناشط والمفكر ناصر بن غيث 10 سنوات, وكذلك حكمت المحكمة غيابيا على الناشط الاسلامي حسن الدقي 10 سنوات بالسجن.

 

واختتم التقرير القول إن باتت حقا دولة الانتهاكات لا دولة السعادة والرفاهية.