شنَّ الأكاديمي الإماراتي المعارض، الدكتور سالم المنهالي، هجوما عنيفا على صناع القرار في وذلك على إثر قيام جهاز الامن الإماراتي باعتقال الناشط الحقوقي، ، واصفا إياهم بالفاسدين.

 

وقال “المنهالي” في سلسلة تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المضغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” اختطاف أحمد منصور يثبت بأن مشكلة الفاسدين في #أبوظبي ليست مع # كما يدعون بل مع أي صوت يطالب بحقوق #_لأحمد_منصور”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” مضت الليلة الأولى على اختطاف الحقوقي أحمد منصور ومعها يكون قد دخل مرحلة التعذيب فالله في عليائه يحفظه ويحفظ الأحرار #الحرية_لأحمد_منصور”.

 

وكانت ، قد نددت باعتقال الناشط الحقوقي البارز أحمد منصور، و أوردت تفاصيل ملابسات ما تعرض له منصور ليلة توقيفه.

 

وعبرت المنظمة عن فزعها واستيائها الكبيرين جراء ما تعرض له المدافع عن حقوق الإنسان، قائلة:” تشعر منظمة العفو الدولية بالفزع والاستياء جراء مداهمة  شقة المدافع البارز عن حقوق الإنسان بشجاعة أحمد أمس (ليلة  الأحد)”، بحسب إفادة “لين معلوف” مدير البحوث في المكتب الإقليمي لمنظمة العفو الدولية في .

 

وأضافت “معلوف”: أنه  في 03:15 من فجر أمس الاثنين، بالتوقيت المحلي لدولة الإمارات وبعد عملية تفتيش مطولة لشقة الناشط أحمد منصور، تم اعتقاله.

 

وقالت: نعتقد أن أحمد منصور جاء بسبب التعبير السلمي عن آرائه، وشددت “أمنستي”  على ضرورة ” الإفراج عنه فورا ودون قيد أو شرط”