نشرت صحيفة موالية للحكومة التركية على صفحتها الأولى، اليوم الجمعة، صورةً مركبةً للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، بدت فيها بشاربين صغيرين وهي ترتدي الزي النازي، على غرار هتلر، في خضم الأزمة بين أنقرة والاتحاد الأوروبي.

 

وعنونت صحيفة غونيس اليومية “هتلر على شكل امرأة”، مع صليب معقوف، ووسم “السيدة هتلر” (#فراوهتلر)، مع عبارة “العمة القبيحة” فوق صورة أنغيلا ميركل التي غطت ثلاثة أرباع الصفحة الأولى للصحيفة.

 

واتهم الرئيس التركي رجب طيب وهولندا بـ “ممارسات نازية” بعدما منع البلدان تجمعات انتخابية على أراضيهما تمهيدًا لاستفتاء حول تعزيز صلاحياته.

ومضت غونيس في اتهام ألمانيا بأنها “عندما فتحت ذراعيها للمنظمات الإرهابية، فإنها تسعى لتأليب أوروبا بكاملها ضد ”، ورددت الصحيفة أيضًا صدى اتهامات السلطات التركية التي تأخذ على برلين إيواء انفصاليين أكراد وانقلابيين مفترضين متورطين في الانقلاب الفاشل في 15 تموز/يوليو من العام الماضي.

 

وردًا على سؤال عن هذه الصورة، اكتفى  مساعد المتحدث باسم الحكومة الألمانية يورغ شترايتر بإعادة تأكيد موقف ألمانيا من الاتهامات بالنازية، وقال: “إننا لا نشارك في لعبة الاستفزاز هذه”.

 

وعلى موقعها الإلكتروني نشرت غونيس صورة أخرى مركبة للمستشارة مع شاربين قصيرين وهي تؤدي التحية النازية، مع عنوان فرعي “لا فرق مع هتلر”.

وكانت تركيا قد انتقدت صحيفة بيلد الألمانية التي كتبت على صفحتها الأولى “بيلد تقول الحقيقة في وجه أردوغان، لست ديموقراطيًا! إنك تسيء لبلادك”، وأعلنته شخصًا غير مرغوب فيه في ألمانيا، وانتقدت “جنون السلطة” لديه.

 

وأكدت وزارة الخارجية التركية حينها أن هذه المقالة هي “نتاج عقلية تغذيها العنصرية وكراهية الأجانب”.