شنَّ وكيل اللجنة الدينية بمجلس الشعب المصري المنحل وعضو المصرى إبان فترة حكم الرئيس المعزول ، الدكتور محمد الصغير، هجوما شديدا على ما أطلق عليه “جيش ”، متهما إياه بتسليم لمحمد والسلوم لروسيا.

 

وقال “الصغير” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: ” #جيش_السيسي ترك #سيناء يعبث فيها #دحلان والصهاينة وترك #السلوم للروس للانقضاض على #ليبيا وتفرغ لتوزيع وجبات فتسسمم التلاميذ”.

 

وكانت مصادر في وزارة التعليم المصرية، قد كشفت عن تورط التابع للقوات المسلحة المصرية، في واقعة تسمم  أكثر من 2500 تلميذ في مدارس محافظة «»، جنوب البلاد.

 

وأكدت المصادر، أن وزارة التعليم المصرية، تعاقدت منذ العام الماضي، مع جهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة؛ لتوريد التغذية المدرسية للطلاب.

 

وتحمل أغلفة وجبات التغذية المدرسية، شعار «تحيا مصر»، وتنويها يقول «معبأ خصيصا لصالح جهاز مشروعات الخدمة الوطنية ق.م».

 

وشركة النصر للخدمات والصيانة «كوين سرفيس»، هي إحدى شركات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابعة لوزارة الدفاع في مصر، وهي المعنية بالإشراف على مشروع التغذية المدرسية، وتحمل أغلفة الوجبات المقدمة للتلاميذ اسم الشركة.