قالت الكاتبة المصرية “إقبال بركة” إنها ليست ضد ، وإنها دافعت عنه في أكثر من برنامج، وقُوبلت بالهجوم من الناس، مشيرة إلى أن الزواج في الإسلام أصله هو ، فلم يكن في بداية الإسلام سجلات أو ورق لتوثيق الزواج، وكان أساسه الإشهار بين العائلات.

 

وأضافت “إقبال بركة” خلال لقائها ببرنامج “اللمّة الحلوة” المُذاع على فضائية المحور: “مشكلة الزواج العرفي حاليًّا السرّيّة، وهذا خطأ، فالزواج ضروري فيه الإشهار”، لافتة إلى أن التشدد والتعنت هو السبب الرئيسي للجوء الشباب للزواج العرفي؛ لأن البنت الآن عقليتها أكبر بكثير مما سبق، ولا تقبل بأى وضع أو شخص إلا بمبررات منطقية.