حددت محكمة أسرة مدينة نصر، اﻷحد، يوم 26 فبراير المقبل، موعدًا للحكم في دعوى الخلع، التي أقامتها الفنانة المصرية ، ضد زوجها النجم ، بعد حصولها على حكم نهائي وبات، بثبوت نسب طفليها “عز الدين” و”زين الدين” له.

 

وجاء قرار المحكمة بتحديد موعد الحكم، بعد أن تسلمت تقريرًا من ، يوصي بتطليق زينة من عز، بعد تنازلها عن كافة حقوقها تجاهه، عقب الحكم الذي صدر لصالحها، بنسب طفليها له.

 

ومثلت الفنانة زينة، أمام حكم من مؤسسة اﻷزهر الشريف، وأقرت بتنازلها عن كافة حقوقها المادية والشرعية، مقابل تطليقها من عز، مؤكدة أنها تبغض الحياة معه، و”تخشى ألاّ تقيم حدود الله”، وسردت الإساءات التي تعرضت لها من جانبه، وتشهيره بها وبطفليها، ورفضت كافة محاوﻻت الصلح.

 

وقدم معتز الدكر، محامي زينة، للمحكمة، صورة من الحكم الصادر من محكمة جنح مدينة نصر، بحبس عز 3 سنوات، وتغريمه، بتهمة سب وقذف زينة، والتشهير بها وبطفليه، مشيرًا في تصريحات رسمية، إلى أن تقرير الحكم الذي انتدبته محكمة أسرة مدينة نصر من اﻷزهر الشريف، أوصى بطلقة بائنة للخلع، مقابل تنازلها عن كافة حقوقها المالية والشرعية.