تسلمت الولايات المتحدة من ، الخميس، واحدا من أخطر المهربين بالعالم للمخدرات، وهو ، المعروف بلقب El Chapo أو القصير، الشهير أيضا بلقب “” في وخارجها، وفقا لما بثت الوكالات في خبر، تضمن أن البالغ 62 سنة، وصل إلى ، ومنها سيتم تحويله إلى مركز للاحتجاز في بروكلين.

 

وكانت الحكومة المكسيكية وافقت في مايو الماضي على تسليمه بعد تلقيها ضمانات أميركية بأنه لن يواجه عقوبة الإعدام، وقدم محاميه وقتها طعونا قانونية على القرار، تأخرت بسببها عملية الترحيل أسابيع عدة، إلى أن تمت أمس الخميس، حيث سيواجه اتهامات متنوعة أمام محاكم فيدرالية في تكساس وكاليفورنيا، بينها الاتجار بالمخدرات وغسل الأموال والقتل.

 

وسبق للسلطات المكسيكية أن نقلت “إل شابو” قبل 9 أشهر إلى سجن بمنطقة Ciudad Juárez المتاخمة في المكسيك لولاية تكساس الأميركية، في خطوة اعتبرت تمهيدا لترحيل من كان زعيما لعصابة Sinaloa للتهريب وأحد أبرز المطلوبين في العالم، إلى أن اعتقلوه في يناير 2016 بعد 6 أشهر من فراره من سجن شديد الحراسة بوسط المكسيك، خرج منه عبر نفق طوله 1600 متر وحفره بعض أنصاره.