انشغل آلاف المدونين على مواقع التواصل الاجتماعي، طوال يوم الاثنين، بجملة تشهير واسعة بأكاديمية سعودية معروفة كونها من أشهر نجمات مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، حيث انضم مزيد من المغردين لوسم ليتصدر الترند في .

 

ورغم وجود عدد كبير من بين آلاف المتفاعلين مع الوسم، يدافعون عن ملاك الحسيني وعائلتها، إلا أن فريقا آخر ينتقدها بشدة لاستعانتها بطفلتها سافانا في مقاطع فيديو، ويعتبرون ذلك استغلالا لطفولتها، فيما يقول فريق رابع إنها تنشر كل تفاصيل حياتها وعائلتها بهدف كسب مزيد من المتابعين لحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وملاك الحسيني، هي طالبة مبتعثة للدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية، ومرشحه لدرجة الدكتوراه حالياً، كما أنها عضو بهيئة التدريس في جامعة الملك سعود، لكنها اكتسبت شهرتها من خلال ابنتها سافانا التي تظهر في مقاطع فيديو تلقى نسب مشاهدة عالية، لا سيما إنستغرام ويوتيوب.

 

وظهرت «ملاك» العام الماضي على شاشة قناة «روتانا خليجية» وكشفت لأول مرة بأن لديها طفلا مصابا بالتوحد وأنها تخصص له جانباً كبيراً من حياتها ووقتها، وأنها تنقل لمتابعي حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي لحظات الفرح والسعادة فقط.