في مفاجأة غير متوقعة، ردَّ مدير البرامج السياسية في تلفزيون “العربي”، عبدالمنعم محمود، على الأنباء التي روجها الموالي للنظام عن تقاضي الدكتور ، نائب رئيس الجمهورية السابق، مبلغ 100 ألف دولار مقابل الظهور على شاشة القناة، مؤكدا أن هذه الأنباء غير صحيحة إطلاقا.

 

وقال “محمود” في تدوينة له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن” :”عن ال١٠٠الف دولار مكافأة البرادعيي سؤال عمال يتكرر حتي من أصدقاء عقلاء هل فعلا #البرادعي. أخد ١٠٠ ألف دولار في الحلقات، يعني رغم ان الموضوع كله تافه بما فيهم رقم ال ١٠٠ ألف أصلا في الوقت اللي واحد زي رونالدو أخد ربع مليون في حلقة واحدة مع عمرو أديب”.

 

وأضاف موجها حديثه لمن يصر على تداول مثل هذه الأنباء قائلا: “بس عشان نقفل الملف ده عند الناس العاقلة فيها شخصيات عامة كبيرة بتطلبب مكافأة عن ظهورها الإعلامي.. يعني مثلا بياخد ١٠٠ ألف جنيه إسترليني في الساعة الواحدة ، وكتير من أصحاب المناصب الدبلوماسية والحساسة بتطلب فلوس عن طريق شركات  اللي بتدير عملهم الصحفي”.

 

واختتم حديثه: “بس هذه أمانة الدكتور محمد البرادعي لم يطلب أي مليم عن تسجيله الحلقات الخمس مع التلفزيون العربي ، والتلفزيون لم يفكر منن الأساس أن يعرض عليه أي مبلغ مالي، وعشان أكون أمين بالظبط عازمناه مرة على الغدا في آخر يوم تصوير طلب شوربة  واعتذر يطلب وجبة رئيسية لأنه معدته مش مرتاحة شوية”، مضيفا “نقطة فقط للعقلاء فقط..أما المجانين فطز فيهم”.