نفت أن يكون لديها تحفظ على أداء شخصية مثلية، لكنها أكدت على أهمية ألا يكون ذلك بطريقة رخيصة ومبتذلة.

 

وقالت درة لبرنامج “فحص شامل” المذاع على شاشة الحياة إنها تعتز بأدائها دور عاهرة في مسلسل “”، والذي قدمت فيه شخصية “دلال”، وهو دور قدم رسالة في مسلسل مهم، وبدون مبالغة في الإغراء أو خدش للحياء.

وأضافت درة أن هذه الشخصيات موجودة في المجتمع، ولا يمكن تقديم النماذح الإيجابية فقط طوال الوقت، بل يجب الإكثار من تقديم الشرائح من المجتمع التي توجد لديها مشاكل حتى تظهر تلك المشاكل. فضلا عن أن هذه الأدوار تحتوي على قدر من المتعة في الأداء للمثل، لكونها بعيدة تماما عن شخصيتها، وهي أدوار مركبة بحاجة إلى مجهود في التمثيل، ولكن لا غنى عن السيناريو الجيد المحكم والشكل الفني الراقي.

 

وأكدت درة، أن الرجل التونسي صريح وواضح أكثر من المصري ، قائلة: “الشباب في بيلف ويدور”.

 

وأضافت درة: “حبي لمصر كبير جدًا ولا يوصف، ولكنني أحد الإنسان الأكثر صدقًا وصراحة”.