قال السفير المصري معصوم مرزوق، إن اتفاقية تعيين الحدود، قضية مصيرية للشعب المصري، مؤكدا أن الجزيرتين” وصنافير” مصريتان بالدليل والجغرافيا.

 

وأضاف خلال حواره مع وائل الإبراشي، مقدم برنامج «العاشرة مساء»، المذاع على فضائية «دريم» أول أمس، أن كافة الأوراق التي ظهرت تؤكد أن الجزيرتين سعوديتان ليست حجة على القانون الدولي.

 

وتابع: “حديث الدكتورة هدى عبد الناصر، نجلة الزعيم الراحل ليست أيضا حجة على عبد الناصر، وسبق حديثها هذا أن الجزيرتين مصريتان”.

 

وأكد «مرزوق»، أنه لا يوجد أي سجل يؤكد أن الجزيرتين سعوديتان، مشيرا إلى أنه تم منعه من الكتابة في إحدى الصحف القومية بسبب تمسكه بأن الجزيرتين مصريتان، مشيرا إلى أن الدستور طبقا للمادة الأولى، لا يسمح لأحد التنازل عن ذرة رمل واحدة من ، ولا يوجد سعودي واحد وطأت قدماه أرض الجزيرتين على مدى التاريخ.