كشفت الإعلامية السعودية ، أنها كانت تقدم وجبة إفطارها رشوة لصديقتها التي تتعهد بـ”تغشيشها” في الأسئلة التي تصعب عليها، ولكنها في كثير من الأحيان كانت تفقد وجبة إفطارها من دون الحصول على المعلومات التي تريدها داخل القاعة غالبًا.

 

وأضافت الإعلامية السعودية مازحة: “اضطررت إلى تقديم وجبة إفطاري ومصروفي الذي كان عبارة عن ريالين معًا لصديقتي للغش في اختبار الرياضيات، إضافة إلى إهدائها عبوة عطر، لتتأكد من أنها ستغششني في جميع المعلومات التي أحتاجها”. حسب موقع صدى السعودي.

 

وتذكرت الإعلامية السعودية، أن من المواقف التي لا تنساها في قاعات الاختبارات، عندما أجبرت على سرقة ورقة الفتاة التي تجلس بجوارها، قائلة: “كانت زميلتي في الصف من المتفوقات، واتفقت معها على إعطائي إجابات الأسئلة الصعبة بالنسبة لي، وجلست بجوارها على هذا الأساس، لكني تفاجأت بها تغطي ورقتها عني حتى لا أستطيع نقل المعلومة التي أريد، ما دفعني إلى استبدال ورقتي بورقتها بعد التأكد من أن المراقبة منشغلة في آخر القاعة”.

 

وأشارت بحسب الحياة إلى أنها لم تستخدم “البراشيم” طوال أعوام دراستها، على رغم استخدامها وسيلة الغش بين الحين والآخر، وفي أحد الاختبارات كانت صديقتها تستخدم “البراشيم”، قائلة: “لم أستطع إخفاء تلك الورقة الصغيرة، إذ التفتت مراقبة القاعة وأمسكتها بسرعة، ما دفعني في نهاية الفترة إلى ضرب صديقتي في ساحة المدرسة”.