ما زال وزير خارجية السعودية يعيد نفس التصريحات التي تبنتها الرياض منذ اللحظة الأولى للأزمة السورية وهي رحيل  الأسد سلميا أو بالقوة, اذ شدد الجبير على نفس تلك التصريحات قبل مقابلة نظيره الأمريكي جون كيري والمقررة اليوم في جنيف لبحث الملف السوري، قائلاً ” إن ما يحصل في حلب جريمة وخرق لكل الاتفاقات والأسد يجب أن يغادر سلميا أو بالقوة”، على حد قوله

 

ووجه “الجبير” اتهاما للنظام السوري بارتكاب “جرائم حرب” بمدينة حلب، والتي تتعرض لقصف منذ 10 أيام رغم دخول اتفاق وقف الأعمال العدائية حيز التنفيذ.

 

وصرح وزير الخارجية السعودي الجبير قائلا إن “ما يحدث من انتهاكات في حلب من قبل طيران النظام وحلفائه هو جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب”.