تناقلت صحيفة الديلي البريطانية مقطع فيديو نشرته وسائل إعلام روسية والتقطه طالب صيني داخل الفصل الدراسي بواسطة هاتفه المحمول يُظهر تقوم بمعاقبة مجموعة من طلاب الصف التاسع بالضرب ما أثار غضباً واسعاً في مختلف المدن الصينية.

 

فقد أظهرت اللقطات الطلاب على مقربة من اللوح الخشبي حيث تقوم المعلمة التي تُدعى لان بضرب 3 منهم على الأقل على وجوههم بعنف، وهي تردّد بالصينية: “ما الذي منعكم من إتمام وظيفتكم؟ ما الذي كان يشغلكم عن الدراسة؟”.

وبعد انتشار الفيديو قامت السلطات بإيقاف المعلمة عن التدريس بشكل مؤقت في المدرسة الواقعة في مقاطعة “جينغ يانغ” إلى حين استكمال التحقيقات في الحادثة.

 

بدوره أعلن مدير المدرسة أن المعلمة لان تعمل في التدريس منذ 22 عاماً، مبرراً تصرفها بأنه ردّ فعل على عدم إتمام الطلاب الـ 7 واجبهم المدرسي.

 

 

أما المعلمة فقد اعترفت بأنها ضربت 6 طلاب حرصاً منها على مصلحتهم لاسيما مع اقتراب موعد الامتحانات الفصلية.