“وطن – وكالات” لم يكن تصريح وزير العدل المصري المستقيل “”، والذي تطاول فيه على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، هو الأول من نوعه الذي يخرج من مسؤول أو شخصية مصريّة عامة؛ حيث سبقه العشرات من التصريحات من مسؤولين وشخصيات عامة، كان أخرها ما صدر قبل أيام قليلة من قِبل عضو مجلس الشعب.

 

وفيما يلي أبرز الشخصيات المصرية التي تطاولت على مقام النبوّة، والدّين الاسلاميّ:

 

1.في تصريحات استفزازية، تطاول الإعلامي توفيق عكاشة على الدين الإسلامي قائلا: “الإسلام هو أسوأ الأديان على الأرض”.

وذكر عبر قناته الخاصة “الفراعين”: “من يعتنق الإسلام يصاب بأمراض نفسية، وان أبحاثاً أوروبية وأميركية أثبتت ذلك”. حسب زعمه

وأضاف: “من يتعمق في الدين الإسلامي يصله الوهم بالاعتقاد في تفجير نفسه إذن الدين الإسلامي يوهم الإنسان بمعتقده”. حسب ادعائه

 

2.أحمد  نشر نشطاء، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعًا مصورًا لمداخلة لأحمد مرتضى منصور، عضو مجلس النواب وعضو مجلس إدارة الزمالك، يتطاول على الذات الإلهية في مداخلة هاتفية على فضائية “أون تي في”.

وجاء نشر الفيديو الذي يعود للعام قبل الماضي في الوقت الحالي، تزامنًا مع تطاول أحمد الزند وزير العدل المقال على الرسول صلى الله عليه وسلم.

وقال أحمد مرتضى في الفيديو: “محمد صيام لا يقدر لا هو ولا النقابة ولا اللي خلقه يتهمني”.

3.: أثناء هجومه على الرئيس المعزول ، خلال فترة حكمه، قام الإعلامي إبراهيم عيسى، بفعل غريب على الهواء، اتهمه بعدها البعض بالاستهزاء بالقرآن.

حيث قام “عيسى” بذكر آية قرآنية باستهزاء شديد، لاسيما بعدما رقص أثناء قولها في لقطة أثارت استياء الجميع.

4.أثارت تصريحات الكاتبة فاطمة ناعوت، حول “الذبح في عيد الأضحى”، موجة من الغضب، واستنكر الجميع ما قالته من رفض ونبذ للأضحية في هذه المناسبة الإسلامية.

وجاء الهجوم على الكاتبة فاطمة ناعوت بشكل كبير؛ حيث اعتبر رواد مواقع التواصل تصريحاتها خروجا عن الدين واستهزاء بشعيرة أصيلة من شعائر الدين الإسلامي.

وكانت “ناعوت” قد قالت عن هذه المناسبة الدينية: “”كل مذبحة وأنتم بخير.. بعد برهة تُساق ملايين الكائنات البريئة لأهول مذبحة يرتكبها الإنسان منذ عشرة قرون ونيف”، مضيفة: ”عيد أضحى سعيد عليكم وعلى مصر وعلى العالم.. فداءً طيبًا وقربانًا مقبولًا لله رب العالمين وأضحية شهية وصدقات للفقراء”.

5.مرتضى منصور: اشتهر مرتضى منصور عضو مجلس النواب ورئيس نادي الزمالك بسب الدين لخصومه، فقد قام مرتضى منصور بسب الدين أكثر من مرة للعديد من خصومه من السياسيين والرياضيين.

ومن أبرز من سب لهم مرتضى منصور الدين أحمد سعيد رئيس قناة crt السابق، والوايت نايتس، ومحمد شبانة رئيس رابطة النقاد الرياضيين، وعلاء عبد الصادق الناقد الرياضي، وسلمى الفولي بطلة كليب سيب أيدي.

6.قالت المخرجة المثيرة للجدل، إيناس الدغيدي، خلال لقائها ببرنامج “مفاتيح”، المذاع عبر فضائية “دريم2″، مع الإعلامي مفيد فوزي، إنها غير مقتنعة بكثير من كلام الأنبياء.

وأضافت خلال الحلقة، أنها “حلمت بأنها قابلت الله وقالت له ذلك، لافتة إلى أنها تعترض على كثير مما جاء على لسان الرسل”.

 

7.فاروق حسني: خلال سنوات ما قبل ثورة يناير تسببت تصريحات فاروق حسني وزير الثقافة عن في أزمة شغلت الرأي العام كله؛ حيث وصف بأنه “رجعية” واعتبر أن الذين يتحدثون عن فرضيته في الإسلام “مشايخ بـ3 ملاليم” .

وكان اللافت في هذه الأزمة أن نواب الحزب الوطني والإخوان اصطفوا إلى جوار بعضهم البعض ضد الوزير الذي تمسك بتصريحاته ورفض التراجع عنها، وعلى الرغم من عدم صدور قرار وقتها بإقالته لكنها كانت سببا في رفض كثير من الأوساط الثقافية مساندته أثناء ترشحه لمنصب الأمين العام لمنظمة اليونسكو فيما بعد.

 

 

8.أحمد الزند: أما المستشار أحمد الزند، وزير العدل، فشدد خلال لقائه ببرنامج “نظرة” الذي يقدِّمه الإعلامي حمدي رزق على فضائية “صدى البلد”، مساء الجمعة الماضي، على التزامه بحبس أي مخطئ في حق الدولة، ولكن بتعبير مشين.

وقال “الزند”، خلال اللقاء: “إذا لم يكن هؤلاء مكانهم في السجون فأين سيكون مكانهم.. أنا هاسجن أي حد حتى لو كان النبي عليه الصلاة والسلام، سأسجن المخطئ أيا كانت صفته”.