قصة صورة “مجندة أوكرانية جاءت للقتال مع الجيش الإسرائيلي في غزة فاغتصبها 4 جنود”!

نشرت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة قيل إنها لمجندة أوكرانية انضمت حديثاً للجيش الإسرائيلي في الحرب على غزة، حيث تعرّضت لاعتداء جنسيّ عنيف واغتصاب، وتظهر في الصورة بلباس عسكريّ وعلى وجهها ما يبدو أنّها ندوب أو وحل.

وجاء في التعليقات المرافقة أن الصورة تظهر شابة أوكرانية جاءت للقتال مع الجيش الإسرائيليّ في الحرب الدائرة في قطاع غزّة، وأنها تعرضت لاعتداء جنسيّ عنيف من جنود إسرائيليين.

مزاعم اغتصاب مجندة في الجيش الاسرائيلي
مزاعم اغتصاب مجندة أوكرانية في الجيش الاسرائيلي

“4 جنود اغتصبوا مجندة أوكرانية جاءت للقتال مع الجيش الإسرائيلي في غزة”

وقال الحساب الذي نشر الصورة على منصة إكس إنّ المجندة الاوكرانية “ماريا خارشوف” أتت للقتال في صفوف الجيش الإسرائيلي، “وبدل ان يتم مكافأتها تم اغتصابها من قبل 4 جنود إسرائيليين ثم حبسها لأسبوع حتى لا يتم فضحهم”.

وادّعى الحساب أن “ماريا مصابة بتمزق في اعضائها التناسلية بالتزامن مع صدمة نفسية وحالة شرود وخوف شديدين”.

لكن التفتيش عن الصورة على مواقع التواصل يظهر أنها منشورة في العام 2014، مما ينفي أن تكون لشابّة أوكرانيّة تطوّعت حديثاً في الجيش الإسرائيلي في ظلّ الحرب في غزّة.وفق “فرانس برس

ونشرت الصورة على موقع وكالة رويترز، وهي تعود لجنديّة في وحدة عسكريّة بعد انتهاء تدريباتها في صحراء النقب في 29 مايو من العام 2014.

وهذه ليست المرة الأولى التي ينشر فيها أخبار عن تعرض مجندات إسرائيليات للاغتصاب من قِبَل زملائهن الجنود أثناء الحرب على غزة.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا