الأحد, سبتمبر 25, 2022
الرئيسيةحياتناميغان ماركل في موقف مُحرج خلال مراسم وداع الملكة إليزابيث.. ما فعلته...

ميغان ماركل في موقف مُحرج خلال مراسم وداع الملكة إليزابيث.. ما فعلته امرأة بها لا يصدق! (فيديو)

- Advertisement -

وطن- تعرضت ميغان ماركل ، زوجة الأمير هاري لموقف محرج، حين تمّ تجاهلها تماماً من قبل سيدة من ضمن الحشود وأمام عدسات الكاميرات، خلال مراسم توديع الملكة إليزابيث الثانية.

رفضت مصافحتها

وظهرت ميغان ماركل بفيديو تمّت مشاركته على مواقع التواصل الاجتماعي، ونشرته صحيفة “ديلي ميل“، وهي تحاول مصافحة يد امرأة من بين الحشود.

لكن التفاعل بدا غيرَ مريح بين دوقة ساسكس (41 عامًا)، والمرأة التي لم يذكر اسمها، والتي رفضت مدّ يدها عندما ذهبت ميغان لتصافحها، ثم أدارت السيدة رأسها بعيداً عن زوجة الأمير هاري.

- Advertisement -

وأثار الأمير هاري وزوجته جدلاً في عام 2020، بعد أن أعلنا تخليهما عن واجباتهما الملكية، وترك النظام الملكي وراءهما، للانتقال إلى الولايات المتحدة.

وهي خطوة تركت الكثير من الناس في المملكة المتحدة غيرَ سعداء. ويبدو أنه لا يزال مصدر توتر في البلاد، كما يتّضح من ردّ فعل المرأة.

عودة هاري وميغان

- Advertisement -

وأصدر حينها الزوجان، اللذان يربيان طفليهما الآن، أرشي (ثلاثة أعوام)، وليلييبت، في قصر بقيمة 14 مليون دولار في لوس أنجلوس، كاليفورنيا.

وفي وقت لاحق، زعمت ميغان في سلسلة من المقابلات المدوية، أن كيت ميدلتون جعلتها تبكي ذات مرة، وذلك حين تحدثت عن فستان إشبينة العروس، وأن هناك “مخاوف” حول مدى قتامة بشرة آرتشي قبل ولادته.

ميغان ماركل

الآن، عاد الأمير هاري وميغان إلى المملكة المتحدة، بعد وفاة جدته الملكة إليزابيث الثانية.

توفيت الملكة التي حكمت أكثر من 70 عامًا على العرش البريطاني، “بسلام”، أثناء نومها، عن عمر يناهز 96 عامًا، يوم الخميس الماضي. وانطلقت عائلتها بأكملها -بما في ذلك الأمير هاري وميغان- كجبهة موحّدة في أعقاب خسارتهم.

الملكة إليزابيث الثانية اتخذت قراراً “صادماً” قبل وفاتها بأيام .. ما هو؟!

عنصرية!

سرعان ما انتشر ردّ الفعل اللاذع من المرأة في الفيديو على الإنترنت، وترك المشاهدين منقسمين.

فقد وصف بعض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي السيدةَ بـ”العنصرية”، بسبب معاملتها للدوقة. بينما شعر آخرون أن ذلك مؤشر على قدر كبير من الاستياء تجاه الزوجين، في جميع أنحاء المملكة المتحدة.

ميغان ماركل

وزاد الجدل، حين لاحظ ناشطون وجود خلاف واضح بين ميغان ومساعدي العائلة المالكة، بعد أن جمعت الزهور من بعض المتفرجين، ولم تكن تعرف ماذا تفعل بالباقات.

عندما اقترب أحد المساعدين من ميغان، أراد أن يأخذ منها العدد المتزايد من الزهور، وأظهرت اللقطات أنها تريد الاستمرار في التمسك بها، وستضعها على البوابات بنفسها بعد ذلك.

ومع ذلك، بعد لحظات، اقترب منها عضو ثانٍ من الموظفين، وبدا أنه أخبرها أنه يتعين عليهم أخذها منها. وهذه المرة، سلمت الدوقة الأزهار.

العائلة المالكة معاً لأول مرة

وكانت هذه هي المرة الأولى التي شوهد فيها الأمير هاري وميغان علنًا، إلى جانب الأمير وليام وكيت، منذ مارس 2020.

ميغان ماركل ميغان ماركل

قال مصدر في قصر كنسينغتون: إن وليام دعا هاري وميغان للانضمام إليه وإلى كيت، في الحدث قبل ساعات فقط. بينما قال صديق ساسكسز والصحفي المفضل أوميد سكوبي، إن الدعوة وُجّهت في الساعة 11، وأضاف أنها يمكن أن يكون بمثابة غصن زيتون بين العائلات.

وصرح: “إنها بلا شك لحظة مهمة في تاريخ العلاقة بين الشقيقين”.

لن تتخيّل حجم ثروة الأمير ويليام وريث الملك تشارلز الثالث

رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث