الرئيسيةحياتنااللقطات الأولى من حفل زفاف جينيفر لوبيز وبن أفليك (صور)

اللقطات الأولى من حفل زفاف جينيفر لوبيز وبن أفليك (صور)

- Advertisement -

وطن– أقام ثنائي هوليوود جينيفر لوبيز وبن أفليك، حفلَ زفاف ثان نهاية هذا الأسبوع،  في ولاية جورجيا الأميركية جورجيا، حضرته العائلة والأصدقاء، حيث طُلب منهم أن يرتدوا اللون الأبيض.

- Advertisement -

وكانت النجمة العالمية جينيفر لوبيز والممثل بن أفليك قد تزوحا في لاس فيغاس الشهر الماضي. لكنهما احتفلا  مؤخراً بزواجهما مجدداً أمام الأصدقاء والعائلة.

وفي تصريح لـ”eonline” قال شاهد عيان: “في نهاية الحفل، التقط الثنائي صورًا عائلية على الرصيف بجانب الماء”.

- Advertisement -

وأضاف “كان الأمر رومانسيًا للغاية. كانت جينيفر فرحة كثيرا وكانت هناك الكثير من دموع الفرح والضحك.”

حفل أسطوري

وفي الصور الأولى التي شاركتها العديد من وسائل التواصل الاجتماعي، ظهر الثنائي وهما يسيران في ممر أبيض، ويتبعهما أطفالهما (أطفال جنيفر من زوجها الثالث مارك أنتوني، وكذلك أطفال بن أفلك الثلاثة من زوجته الأولى جينيفر غارنر، وهم فيوليت، وسيرافينا، وسام.)

بالصور.. حفل زفاف ثاني لجينيفر لوبيز وبن أفلك بحضور أبنائهما - بوابة الشروق - نسخة الموبايل

وأطلت لوبيز بفستان زفاف أبيض من توقيع رالف لورين، جاء بتصميم ضيق مع ذيل طويل منسدل على الأرض وطرحة طويلة. فيما ظهر أفليك في بدلة توكسيدو مع سترة بيضاء وبنطال أسود.

أبرز المشاهير الذين حضروا

من بين مشاهير هوليوود الذين حضروا الحفل، مات ديمون، صديق أفليك، وزوجته. والمخرج كيفن سميث بالإضافة إلى باتريك وايتسيل وزوجته بيا ميلر.

مات ديمون وبن أفليك
وقد غابت زوجة بن الأولى جينيفر غارنر، عن حفل الزفاف، بعد أن شوهدت في نادي سام في ساوث تشارلستون، وست فرجينيا.
كما لم يحضر شقيق أفليك، كيسي، يعد أن التقطته عدسات الكاميرا في لوس أنجلوس في وقت سابق من ذلك.
ايمان الباجي
ايمان الباجي
إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث