الرئيسيةالهدهدحملوا مسدسات كاتمة للصوت..فيديو يوثق اعتقال الخلية التي كانت تسعى لاستهداف إسرائيليين...

حملوا مسدسات كاتمة للصوت..فيديو يوثق اعتقال الخلية التي كانت تسعى لاستهداف إسرائيليين في تركيا

وطن- أفادت وسائل إعلام محلية ، الخميس ، بأن تركيا اعتقلت عدة أشخاص يُزعم أنهم يعملون لصالح خلية استخبارات إيرانية خططت لاغتيال أو اختطاف سائحين إسرائيليين في اسطنبول.

وجاءت أنباء الاعتقال بعد أسابيع من أمر إسرائيل مواطنيها في اسطنبول بالمغادرة على الفور، محذرة من مؤامرة هجوم إيرانية وشيكة تستهدف إسرائيليين في تركيا.

وذكرت وسائل إعلام عبرية نقلاً عن وسائل إعلام تركية أن من بين المستهدفين بالاختطاف دبلوماسي إسرائيلي سابق وزوجته.

وأفادت تقارير أن وكالة المخابرات الإسرائيلية (الموساد) استأجرت طائرة خاصة لإعادة الاثنين وآخرين إلى البلاد على الفور.

وذكرت وكالة الأنباء التركية (آي إتش إيه) أن المشتبه بهم ، وهم ليسوا جميعهم من المواطنين الإيرانيين ، اعتُقلوا في مداهمة الأسبوع الماضي لثلاثة منازل في حي بيوغلو الشهير بإسطنبول. وقالت الصحيفة إن ثمانية أشخاص اعتقلوا.

تحذير عاجل للإسرائيليين في تركيا: غادروا فورا.. ما القصة؟

وذكرت صحيفة “حريت” التركية، الخميس، أن السلطات التركية اعتقلت خمسة إيرانيين يوم الأربعاء للاشتباه في ضلوعهم في مؤامرة مزعومة لاغتيال مواطنين إسرائيليين في اسطنبول.

الاعتقالات تمت بالتزامن مع زيارة لابيد لتركيا

وجاءت تقارير الاعتقالات في الوقت الذي وصل فيه وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد إلى تركيا، الخميس، لإجراء محادثات رفيعة المستوى ، وسط تقارب أخير بين البلدين بعد سنوات من العلاقات المتوترة.

وتسببت التحذيرات الإرهابية في توتر العلاقات مع غضب أنقرة من تصويرها كوجهة سياحية غير آمنة في تقارير وسائل الإعلام الدولية ، لكنها سمحت أيضًا للبلدين بإبراز العلاقات التي أعيد إحياؤها حديثًا من خلال التعاون في مجال الاستخبارات والأمن.

الانتقام لمقتل “خدائي”

وانخرطت إيران وإسرائيل في حرب ظل منذ سنوات ، لكن التوترات تصاعدت بعد سلسلة من الحوادث البارزة التي ألقت طهران باللوم فيها على إسرائيل.

وزعمت الجمهورية الإسلامية أن إسرائيل مسؤولة عن مقتل العقيد بالحرس الثوري حسن صياد خدائي في منزله بطهران يوم 22 مايو/آيار الفائت.

وكان اغتيال “خدائي” أرفع جريمة قتل داخل إيران منذ مقتل العالم النووي البارز محسن فخري زاده في نوفمبر / تشرين الثاني 2020.

وقالت االتقارير إن إيران أرسلت عملاء متنكرين بزي رجال أعمال وسائحين وطلاب إلى اسطنبول لاغتيال إسرائيليين انتقاما لمقتل خدائي وهجمات أخرى.

وقالت إن الإيرانيين انقسموا إلى أربع مجموعات من قاتلين يمكن أن يتتبعوا أهدافهم الإسرائيلية بشكل أفضل.

استأجروا شققا وغرفا فندقية

واستأجر المشتبه بهم شققًا وغرفًا فندقية في المنطقة ، وكان لديهم 30 ألف دولار لإنشاء شبكة من الوكلاء، حيث ضبطت الشرطة مسدسين واثنين من كاتم الصوت في عمليات تفتيش للمنازل والفنادق التي كان يقيم فيها المشتبه بهم ، بحسب تقرير حريت.

وزعم تقرير الأسبوع الماضي أن العديد من الإسرائيليين الذين كانوا يزورون اسطنبول قد تم نقلهم من تركيا في الأسبوع السابق من قبل مسؤولي الأمن الإسرائيليين ، الذين كانوا يتصرفون بناء على معلومات استخباراتية تظهر أن الزوار كانوا في خطر مباشر من القتلة الإيرانيين.

رئيس الوزراء نفتالي بينيت

وأكد رئيس الوزراء نفتالي بينيت ، الإثنين ، تقارير إعلامية تفيد بأن المخابرات الإسرائيلية والتركية تتعاون في اعتقال شبكة من النشطاء الإيرانيين وأنه تم إحباط عدة هجمات.

تركيا تحبط محاولة إيرانية لاغتيال مدير إحدى كبريات شركات تصنيع أنظمة الدفاع الجوي الإسرائيلية

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث