تصميم جواز السفر الجديد بالسعودية يثير الجدل بسبب “الإبل”

وطن- أضافت المديرية العامة للجوازات في المملكة العربية السعودية، تعديلات جديدة على جواز السفر الممنوح للرعايا والأجانب، وتضمنت التعديلات صورا للإبل ضمن صفحات جواز السفر الجديد، احتفاءً بالتراث السعودي، بحسب وسائل إعلام سعودية محلية.

جواز السفر الجديد يثير الجدل في السعودية

نادي الإبل السعودي، نشر صورة لجواز السفر السعودي الجديد، تتضمن صورة لقطيع من الإبل يسير بين جبال شاهقة، كخلفية لصفحات الجواز الداخلية.

من جانبها قالت وزارة الداخلية السعودية، في بيان إن الجواز الجديد “مصمم بأعلى المواصفات الفنية والسمات الأمنية الحديثة المستخدمة في وثائق السفر العالمية”.

الإبل من جوهر تراث المملكة

ولاقت هذه الخطوة ردود أفعال وتعليقات متباينة ين منتقد ومؤيد.

فبينما رفض البعض التصميم الجديد معتبرين أن الإبل لا تمثل إرثهم، رد آخرون أن الإبل من جوهر تراث المملكة والعرب عامة وجزءاً لا يتجزأ من التراث السعودي مثل النخلة والزي الشعبي وغيرها.

لكن اللافت في تفاعل السعوديين مع التعديلات الجديدة، هي ظهور عنصرية مقيتة حيال الآخرين من المقيمين العرب في السعودية.

“الإبل” تسبب الخلاف

وفي هذا السياق رأى ناشط باسم محمد، أنه كان الأولى اعتبار ما يتفق فيه جميع أبناء الوطن، كالزي السعودي الرسمي المعتبر في الأماكن الرسمية شكلا جديدا للجواز.

وتابع موضحا أن “الإبل ليست ضمن (حلال) المناطق الجبلية في الجنوب مثلا.”

فيما قال “حامد بن محمد الذروي الحربي”، إن الإبل تمثل الصبر والبركة والقوة.. وعليها هاجر نبينا وذكرت في القران بصفة التفكر، وعليها رحلة الشتاء والصيف.”

مضيفا: “بقيمتها تُحدد الديات وعلى ظهورها توحدت بلادنا على يد المؤسس وشعبه العظيم”.

ما فائدة الجواز الجديد والشعب يعاني البطالة والفقر؟

وقلل محمد من أهمية الإصدار الجديد للجواز السعودي وقال:”وش الفايدة من الجواز والشعب أغلبه عايش بفقر وحاجة”.

وعلق “عبد الله الشامخ”: “لم أر الجواز الجديد على طبيعته لكن اعتقد أن الألوان والخطوط حسب الصورة تقلل من وضوح الأختام على صفحاته.”

بينما طالب “أبو ابراهيم” بفتح مسابقة لتصميم جواز السفر السعودي يشارك فيه قطاعات عالية الثقافة من المواطنين المشهود لهم بالكفاءة ، لأن الجواز-كما قال- رمز عالمي ينبغي أن يفتخر به”.

لماذا صورة الإبل تحديدا؟

وهاجم ناشط آخر الجواز الجديد وقال إن صاحب الفكرة غبي بامتياز.

وأضاف باللهجة السعودية “ابو براطم وأم براطم صورهم ع الجواز ولا فرحان انت وجهك مسميه جواز جديد الديرة مليانة معالم.. ولا اخترت منها الا هذي يا فاشل وتابع الغريب أن التوقيت تزامن مع ما حدث لمؤسس نادي الإبل في السعودية النار إذا قضت تأكل بعضها.

واعترض صاحب حساب باسم “واقعي” على توظيف صور الإبل في الجواز السعودي لأن هناك–حسب قوله- تراث أكثر شمولاً لتنوع هذه الأرض مكة والمدينة والعلا.. النخيل، البن، النمر العربي، والظباء والمها.. أما الإبل فسنضطر-كما قال- للتخلص منها يوماً.”

ردود على المعترضين على شكل الجواز الجديد

وقالت “صاحبة حساب “نبض” في ردها على المعترضين “الإبل ذكرها الله في كتابه وكرمها. والحكومة مخوله ومطاعة في كل ما تأمر سمعاً وطاعة.”

وأضافت أن أجمل شيء حصل لجوازنا السعودي هو “رمز الإبل”، واستدركت في نبرة تحد : “اللي ما عاجبه يشرب بحر مالح. والله لن نعجب الحساد حتي يلج الجمل في سم الخياط”.

نبرة العنصرية

وتعالت نبرة العنصرية في ردود البعض من السعوديين فقد علق مغرد باسم “نازح” على الجواز الجديد قائلا: “برأيي التصميم المتداول سيء جدا كشكل مو كمحتوى. من أبسط حقوقك كدولة تحط تصاميم تعبر عن هويتك”.

لترد منال السبهي:”اللي مو عاجبه هوية الجواز السعودي الجديد بسيطة جدا. يشوف هو من اي بلدٍ جاي و يرجع وياخذ جوازهم وهويتهم وكل معين يرجع لأصله”.

فبادر نازح للرد عليها مجددا:”يعني لو ماعجبني ماني سعودي”، واستدرك: “لا تفرضين رأيك وذوقك على الكل. وتخرجينهم من المواطنة لمجرد عدم إعجاب. مع إعجابي طبعا بالتصميم الجديد ومؤيد له.”

رمز من رموز السعودية

كما علقت منى بقولها:” في حساباتهم –تقصد غير السعوديين- لا يوجد كلمة واحدة للوطن في أفراحه ولا مدافعة عنه ضد أعدائه!!. و لكن ظهر صوتهم و لسانهم عند وضع إضافة جديدة للجواز السعودي تحوي رمز من رموز السعودية (بل الخليج عامة ) الإبل و الذي نعتز بها و نفتخر.”

بينما علقت “بنت الرياض ” متجاهلة أن اقتصاد المملكة في أكثر من 75 % منه قائم على جهود الوافدين وإنتاجهم: “ليست ثقافتهم وليس وطنهم مجرد مكان ياخذون منه ولا يعطون.”

تصنيف الجواز السعودي عالمياً

وحلّ جواز السفر السعودي في المركز الـ66 في مؤشر “هينلي” لأقوى جوازات السفر في العالم لعام 2020. متقدمًا بذلك 4 مراكز عن العام الذي سبقه.

ووفقًا لنتائج المؤشر التي أعلنت بداية هذا العام، فإن الجواز السعودي يتيح لحامله الدخول إلى 77 دولة بدون الحصول على تأشيرة مسبقة.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا