الرئيسيةحياتنانانسي عجرم بوجه أسود في الشارع .. ما الذي أغضب الجمهور!؟

نانسي عجرم بوجه أسود في الشارع .. ما الذي أغضب الجمهور!؟

وطن – تواجه المطربة اللبنانية الشهيرة نانسي عجرم موجة من الانتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي، واتهامات بـِ”العنصرية ضد السود” بعد أن نشرت مقطع فيديو على صفحتها على إنستجرام، حيث ظهرت فيه بوجه أسود في شوارع بيروت احتفالاً بعيد ميلادها بطريقةٍ غريبة

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Nancy Ajram (@nancyajram)

وتنكرت نانسي عجرم، بعمل مكياج حوّل بشرتها للون الأسود، وارتدت باروكة شعر مجعد، حيث كانت تهدف إلى معرفة ما إذا كان المارة سيستمرون في التعرف عليها.

وبحسب الفيديو، الذي حصد أكثر من 1.4 مليون مشاهدة، فإن عجرم لم تدل بأي تعليقات مباشرة على العرق أو معاداة السواد.

ويمكن رؤية نانسي وهي تدفع ثمن أغراض اشترتها من البقالة، وتسأل المارة عن الاتجاهات، وتتوقف في مقهى ، ثم تتناول عشاء عيد ميلاد مع صديق.

ويختتم الفيديو مع إزالة عجرم لمكياجها في المطعم المزدحم والتقاط الصور مع الموظفين.

انتقادات ومطالبات بالاعتذار عن “العنصرية ضد السود”

فيديو نانسي عجرم وإن كان على سبيل الاحتفال بطريقة مغايرة بعيد ميلادها، إلا انّه أثار موجة من الانتقادات عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وطالب العديد من المعلقني المغنية اللبنانية بالاعتذار عن المزحة المزعومة.

Blackface هي ممارسة منبوذة إلى حد كبير في معظم أنحاء العالم ولكنها لا تزال شائعة في هولندا والهند، حيث أصبحت تُعرف بالوجه البني.

ظهرت بعض البرامج الكوميدية الشرق أوسطية ومؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي بالوجه الأسود في السنوات الأخيرة، على الرغم من استخدامها في العصر الحديث مما أدى إلى الغضب والدعوات للمقاطعة.

كتب الناشط اللبناني الأمريكي داني حجار “الاستيقاظ لرؤية نانسي عجرم بوجه أسود لم يكن ما كنت أتوقعه هذا الصباح. العنصرية العارضة ومناهضة السواد التي لا تزال تتخلل المنطقة، هذا فظيع ومخزي”.

وأضاف: “لن أشارك الصور علنًا ، إنها موجودة هناك. ويمكنكم أن تروا تعليقات الناس وهم يقطعون المسافة المطلقة للدفاع فعليًا عن نانسي عجرم وهذه” المزحة “أو أي شيء آخر. لا شيء من هذا مقبول ، ومن المثير للاشمئزاز أن يدافع الناس عن هذا.

وتابع: “وبصراحة ، هذا هو المكان الذي تفشل فيه ثقافتنا وإعلامنا الموسيقي. لا توجد منافذ رأيتها تتحدث عن هذا. ولا شيء يتحدى ما فعلته نانسي عجرم. ولا شيء يضع هذا في سياق العنصرية ضد السود في المنطقة وفي صناعة الموسيقى العربية. حقا ضرر.

على الرغم من مكانتها الفنية في لبنان، انتقد موقع الإعلام الرقمي Beirut.com ما قامت به نانسي عجرم، ووصفه بأنه “مثير للاشمئزاز” في أحد مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال الموقع “هل المشاهير اللبنانيون لا يتعلمون من فضائح بعضهم البعض؟. المشاهير العرب ما زالوا يفتقرون إلى الحساسيات الأساسية التي تساهم في العنصرية والجهل في منطقتنا”.

وعلى النقيض من الانتقادات، كانت تعليقات على منشور نانسي عجرم في انستغرام مليئة بالاعجاب والدعم، حيث لم يرى كثيرون أي خطأ أو مثير للجدل بشأن تصرفات المطربة.

 

 

شيراز ماضي
شيراز ماضي
صحفية فلسطينية، درست اللغة العربية والصحافة في جامعة بيت لحم، مهتمة بالشأن الفلسطيني بشكل خاص، والعربي بشكل عام، حصلت على العديد من الدورات في الصحافة الاستقصائية والدعم والمناصرة والتغطية الصحفية الميدانية والسلامة المهنية وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها. لدي معرفة وخبرة جيدة في التصوير الصحفي والمونتاج وتعديل الصور. وعملت كمراسلة ومعدة تقارير لدى موقع شبكة قدس الإخبارية وموقع دنيا الوطن، ومحررة في راديو بيت لحم 2000، وأخيرا التحقت بفريق موقع (وطن) بداية عام 2022، كمحررة وناشرة للأخبار بالأقسام السياسية والمنوعة.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث