الرئيسيةالهدهدعهدية أحمد في إسرائيل وتتغزل بأفيخاي أدرعي .. تواجدت بشارع ديزنغوف قبل...

عهدية أحمد في إسرائيل وتتغزل بأفيخاي أدرعي .. تواجدت بشارع ديزنغوف قبل العملية (فيديو)

- Advertisement -

وطن – ظهرت الإعلامية البحرينية عهدية أحمد، رئيسة جمعية الصحفيين البحرينيين سابقا، تتغزل في أفيخاي أدرعي المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، وتثني عليه في لقاء أجرته معه أثناء زيارتها لإسرائيل التي عرضتها لانتقادات حادة.

“عهدية أحمد في إسرائيل”

وظهرت عهدية أحمد في مقطع فيديو وهي تجري المقابلة مع أدرعي من قلب تل أبيب، وقالت:”أود أن أشكر المقدم أفيخاي أدرعي على هذا اللقاء الجميل. وبما إنك داعم للمرأة أردت أن أحضر لك شيئا من البحرين.”

- Advertisement -

وأخرجت من حقيبتها تذكار يحمل صورة المرأة الخليجية قديما. وقالت له:”هكذا كانت المرأة الخليجية وأنا معجبة جدا بدعم المرأة في الجيش الإسرائيلي فشكرا لك.”

وتابعت مشيدة بلقائها بالمتحدث باسم جيش الاحتلال:”كنا هنا وأصبحنا هنا واليوم بتنا هنا. ونحمل كيسا بالعلم البحريني شكرا جزيلا.”

من جانبه بادلها أفيخاي الشكر والترحاب وشكرها على دعهما للاحتلال، حيث قال بحسب ما رصدت (وطن):”شكرا على هذه الزيارة وعلى الجهود على مواقع التواصل لإظهار الحقيقة عن إسرائيل.”

- Advertisement -

واضاف:”وشكرا على اللقطات التي قمتي بتصويرها وتظهر الحقيقة عن القدس وتل ابيب والمدن الإسرائيلية والمجتمع الإسرائيلي والمرأة الإسرائيلية.”

وصلة غزل بين أفيخاي أدرعي وعهدية أحمد

واختتم المتحدث باسم جيش الاحتلال:”ونتطلع إلى تعميق العلاقات والشراكة بيننا وبين المجتمعات العربية. وحضرتك سفيرة سلام أشكرك على هذه المعايدة وهذا الكلام.”

هذا المقطع المصور نشره أفيخاي أدرعي، على حسابه الرسمي بتويتر وعلق عليه بالقول:”الهدية التي حصلت عليها من الاعلامية البحرينية المرموقة عهدية أحمد. هي صورة رسمت عليها المرأة الخليجية التي نحترم ونجل ونقدر عطاءاتها ودورها الفعال.”

وأكمل مشيدا بالإعلامية البحرينية:”وما السيدة أحمد سوى نموذجًا يحتذى لذلك وهي سفيرة الكلمة الحرة والحق. تحية إلى شعب الخليج جميعًا معًا نعزز السلام في المنطقة.”

كما ذكر أدرعي على موقعه الرسمي:”لطالما سمعت عن إسرائيل وشعبها وطاقت إلى رؤيتها والتعرف إليها عن قرب. إنها الإعلامية البحرينية والكاتبة عهدية أحمد مثال المرأة المناضلة والحاصلة على ألقاب ومناصب شرفت وطنها. التقيت بها في تل أبيب لتكرمني بهدية بحرينية أثرت فيّ”.

عهدية أحمد لـ”أفيخاي”: “فخورة بصداقتنا”

بدورها ردت عهدية أحمد:”انا اللي تشرفت باللقاء بك وفخورة بصداقتنا. ومهما عملت،قليل في حق العلاقات بين بلادنا وشعوبنا.وتستحق اكثر من الشكر والتقدير.”

مضيفة:”وأعود للبحرين وانا كلي حب للشعب الإسرائيلي لما تلقيته من كرم وضيافة ومحبة.ومعا سنصنع مستقبلا افضل للأجيال القادمة.فخورة بدعمك اللامحدود للمرأة ووطنيتك المشرفة.”

كما كتبت في تغريدة أخرى معلقة على اللقاء:”شكرا سعادة الناطق الرسمي للجيس الإسرائيلي باللغة العربية المقدم أفيخاي أدرعي لدعمك لكل الأصوات الوطنية العربية التي تدافع عن السلام.”

وأكملت:”ولك تقدير كل من يرى العمل الجبار الذي تقوم به من أجل أن يعم السلام في بلادنا.مليون شكر.ولنستمر في العمل معا من اجل تحقيق مستقبلا افضل للجميع.”

تواجدت بشارع “ديزنغوف” قبل العملية

هذا ولفتت عهدية أحمد في تغريدات أخرى لها إلى أنها كانت تتواجد في شارع “ديزنغوف” الشهير بتل أبيب، والذي شهد عملية فدائية، الخميس، أسفرت عن مقتل 3 إسرائيليين وإصابة 15 آخرين، في العملية التي نفذها رعد حازم .

وقالت إنها كانت متواجدة هناك قبل تنفيذ العملية.

وصرحت في حديث لوسائل إعلام:”كنت متواجدة بالمكان قبل اطلاق النار في تل ابيب بوقت قصير”. مشيرة إلى أن الأوضاع عادت إلى طبيعتها خلال ساعات قليلة.

انتقادات حادة تطال عهدية أحمد

وتسببت زيارة عهدية أحمد لدولة الاحتلال ولقائها أفيخاي أردعي، في هجوم واسع عليها من النشطاء العرب الذين أمطروها بالتعليقات اللاذعة واتهموها بالخيانة والتطبيع.

الأمر الذي أثار غضبها ودفعها للرد على كل من اتهمها بالخيانة.

وكتبت، اليوم: “أولا الرجل الشجاع بعد نشره على القروبات أي انتقاد أو إساءة لي، المفروض يقول اسمه هذه الرجولة. واللي ينتقد زيارتي لإسرائيل دون ذكر اسمي خوفا من أن تصبح جريمة الكترونية فهو ليس بصاحب قضية.”

وتابعت:”صاحب اي قضية لا يخاف ان يعلن في ختام التسجيل الصوتي اسمه.الا لو قضيته المصيرية ليست البحرين.”

كما استطردت عهدية أحمد في تغريدة أخرى:”انا قضيتي بلدي وبس.اتمنى اشوف البطولة والرجولة فيما يطرحه البعض بذكر اسمي مباشرة..هذه هي الرجولة. ويؤسفني ان ارى اصوات لا ترى الصورة الاكبر.”

ويشار إلى أنه في سبتمبر الماضي افتتح يائير لابيد وزير الخارجية الإسرائيلي، سفارة بلاده في مملكة البحرين.

وجاء ذلك خلال زيارة وزير خارجية الاحتلال إلى المنامة عاصمة البحرين آنذاك، ولقائه بالعاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، الذي وصفه بـ”التاريخي”.

من جانبها، أكدت المبادرة الوطنية البحرينية لمناهضة التطبيع مع العدو الصهيوني على رفضها التام للتطبيع مع الاحتلال.

الجدير بالذكر أنه في 15 سبتمبر 2021، وقعت كل من الإمارات والبحرين اتفاقين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وكان ذلك خلال احتفال جرى بالبيت الأبيض بمشاركة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

(المصدر: رصد وطن – تويتر) 

اقرأ أيضاً: 

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث