الرئيسيةالهدهدوسيم يوسف يكايد الأميرة هيا على طريقته بعد صفعة وجهتها لطليقها حاكم...

وسيم يوسف يكايد الأميرة هيا على طريقته بعد صفعة وجهتها لطليقها حاكم دبي

- Advertisement -

وطن – خرج الداعية الإماراتي المجنس والأردني الأصل وسيم يوسف، يتملق حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد، في أحدث ظهور له ويصفه بأن “رؤيته سبقت الزمان”.

ويأتي ذلك بالتزامن مع الحكم التاريخي الذي حصلت عليه الأميرة هيا بنت الحسين، ضد طليقها حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد، في المحاكم البريطانية وحصولها على مبلغ تعويضي ضخم منه.

ونشر وسيم يوسف عبر حسابه بتويتر صورا من الظهور الأخير لمحمد بن راشد، في كأس دبي العالمي للخيول.

- Advertisement -

وعلق متملقا إياه:”رؤيته سبقت الزمان.. عينه جعلت أعين العالم تلتفت إلينا بشغف وامتنان.. بنى لنا اسماً نفتخر به بين الأوطان.”

وتابع الداعية الإماراتي المجنس وصلة تطبيله لحاكم دبي:”مهما قلنا في حقه، فعمله يفوق كل عبارات الشكر والعرفان. حتى في شكره يعجز اللسان.”

- Advertisement -

ورأى ناشطون أن وسيم يوسف، يهدف من وراء هذه التغريدات لمكايدة الأميرة هيا بنت الحسين، بعد الصفعة التي وجهتها لطليقها حاكم دبي وحكم المحكمة النهائي لصالحها.

حتى أنه قام بغلق خاصية التعليقات على التغريدة، حتى يمنع ردود المغردين عليه وكي لا يكتب أحد شيء عن قضية الأميرة هيا والحكم لصالحها.

وجدير بالذكر أن”وسـيم يوسف” ليس إماراتي الأصل؛ بل هو مواطنٌ أردني ينحدر من مدينة إربد. مُنح الجنسية الإماراتية في عام 2014، بعد أشهُرٍ من إمامته جامع الشيخ زايد في العاصمة أبوظبي، أكبر وأهم جوامع العاصمة.

ومنذ مهاجمته “الثورات العربية” في 2012، لعب دوراً لا يستهان به في التسويق لسياسات الإمارات المناوئة للمسلمين.

ويرجع “وسـيم يوسـف” الفضل في المكانة التي يحظى بها في الإمارات. إلى أنه كان من أوائل المشايخ المهاجمين للثورات العربية، في وقتٍ كانت فيه أغلبية الدعاة يؤيدون الخروج على الحكام والحركات الثورية.

تعليق الأميرة هيا بنت الحسين

ويشار إلى أنه عقب إسدال محكمة بريطانية الستار على القضية التي رفعتها ضد طليقها حاكم دبي محمد بن راشد، والتي شملت مبلغا تعويضيا ضخما، أصدرت الاميرة هيا بنت الحسين بيانا هاما حول القضية.

قد يهمك أيضا:

https://www.instagram.com/p/CbfEsyEMHNk/

ووفقا للبيان الذي نشرته عبر موقعها الرسمي على الإنترنت، فقد وجهت الأميرة هيا بنت الحسين الشكر لأخيها العاهل الأردني الملك عبدالله بن الحسين والأمير علي.

وأعلنت الأخت غير الشقيقة للعاهل الأردني في بيانها، طي صفحة الخلاف مع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حاكم دبي، بعد نزاع قضائي طويل في لندن حول حضانة ولديها زايد والجليلة.

قد يهمك أيضا

وقالت الأميرة هيا إن الإجراءات القضائية الطويلة انتهت، وعبرت عن امتنانها لوقفة الشعب الأردني، وتقدمت بالشكر للموظفين في محكمة شؤون الأسرة، الذين منحوها وأطفالها شعور الأمان.

دبي بلدي وموطن أبنائي

وعلى الرغم من الخلاف العميق مع طليقها الشيح محمد بن راشد، فقد عبرت الاميرة الاردنية هيا بنت الحسين، عن فخرها “بان تكون جزءا “من الايام الاولى لدولة الامارات العربية المتحدة.

واعتبرت دبي “بلدي وموطن ابنائي لسنوات عديدة”، وأكدت أنها لمست الحب والاحترام من اشخاص وقالت “لن ننساكم ابدا”.

وأضافت: “كلنا امتنان للذكريات الطيبة، وأعتبر دبي بلدي وموطن أبنائي وسأستمر بتربيتهم على أساس احترام قيم وتقاليد بلديهما كطفلين متعلمين وصادقين ولطيفين ينحدران من عائلة ملكية”.

كما وصفت الاميرة هيا الفترة الماضية في بيانها “بالرحلة المخيفة” إلا أن ما “لمسناه من تعاطف استثنائي وملاذ آمن في انجلترا كان له الاثر البالغ في تعزيز ايماننا بالقوة الدائمة للانسانية والعدالة”.

نزاع الأميرة هيا وحاكم دبي محمد بن راشد

وكانت طالبت الأميرة هيا، خلال النزاع القضائي، بالحماية من الزواج القسري ووصاية طفليها، بينما طالب حاكم دبي باستعادة الطفلين إلى دبي.

وقبلت المحكمة الدعاوى بعد وصول الأميرة هيا إلى لندن، حيث تقيم في منزلها، البالغة قيمته نحو مئة مليون دولار، بالقرب من قصر كينسنغتون.

من جانبه قال متحدث باسم الشيخ محمد بن راشد، وفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، إنه يواصل رفض الاتهامات، التي وجهت إليه.

مضيفا أنه يأمل في الإيضاح أنه “يحب طفليه، ويعتز بحبهما له، كما أنه كان دوماً يوفر لهما الرعاية، وكل ما يحتاجانه، وسيستمر في فعل ذلك”.

ويشار إلى أن المحكمة كانت قد انتهت إلى أن حاكم دبي، أثار خوف الأميرة هيا على حياتها. بعد اختطاف ابنتيه من زيجتين أخريين، وتبين إساءة معاملتهما.

فضلا عن أوامره بمراقبة هاتفها وهواتف محاميها عبر برنامج بيغاسوس للتجسس الذي طورته شركة إسرائيلية.

وقضت المحكمة بدفع آل مكتوم، نقفة قياسية تتجاوز 730 مليون دولار، من أجل تأمين الطفلين ورعايتهما.

اقرأ ايضا

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

1 تعليق

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث