أردنيون يطلقون حملة “نزل القاطع” لإلغاء اتفاقية الغاز مع إسرائيل

0

أطلق ناشطون أردنيون، الثلاثاء، حملة احتجاجية ضد اتفاقية الغاز الموقعة بين الأردن والاحتلال الإسرائيلي، داعين لحملة إنزال قاطع الكهرباء والذي يتحكم بوصول الكهرباء للمنازل وذلك لمدة ساعة واحدة. وأطلقوا هاشتاج نزل القاطع

“الأردن تقاطع”

ودعت حركة “الأردن تقاطع”، للمشاركة في الاحتجاج السبت المقبل، مشيرةً إلى أن اعتماد الأردن على الغاز الاسرائيلي، يمس السيادة الوطنية.

اقرأ أيضاً: بعد تعمّق الخلاف بين الإمارات ومصر .. تقرير يكشف سر زيارة محمد بن زايد إلى الأردن

وأوضحت أن الاتفاقية تمول الاحتلال لاستمرار انتهاكاته في القدس وغزة.

نزل القاطع

وتداول ناشطون مقاطع ظهروا فيها وهم يدعون للمشاركة في الحملة، وإطفاء الكهرباء لتوجيه رسالة ضغط لإلغاء الاتفاقية.

وقالت المغردة أنوار: “إنزال قاطع الكهرباء لمدة ساعة على مستوى الوطن بيخسر شركة الكهربا ٣٠٠ ألف دولار، لحتى تعلن رفضك لاتفاقية الغاز مع العدو الصهيوني نزّل القاطع وارفع كرامتك”.

في حين قالت آخرى: “باعوا البلد وما تركولك شي. بين انه عندك شوية كرامة وفاهم وواعي”.

هيثم العياصرة قال: “هي حملة شبابية أردنية ضد غاز العدو الصهيوني لكي نعبر عن رفضنا لهكذا إتفاقيات من شأنها رهن القرار السياسي والسيادي الأردني من أجل ذلك ودعماً للقضية الفلسطينية”.

وأضاف: “ندعوكم لتنزيل قاطع الكهرباء الرئيسي من الساعه 10 _ 11 من مساء يوم السبت القادم”.

وقال المغرد سلطان: “غاز العدو احتلال لن أكون شريكا مع من قتل اخي وابني وامي بالقدس وفلسطين واهجرهم غزة يوميا يعيشون بظلام فنحن لسنا أفضل منهم سوف انزل القاطع يوميا كاملا”.

هذا وشارك الفنان الأردني ناصر الجعفري، في حملة نزل القاطع، وذلك تعبيراً منه عن رفض اتفاقية الغاز مع الاحتلال الإسرائيلي.

انقطاع الكهرباء

وفي وقت سابق، أربك انقطاع تام للكهرباء في الأردن لأكثر من خمس ساعات، قبل أكثر من أسبوع مختلف الأنشطة في الدولة.

وأدى ذلك، إلى شلل تام في بعض الخدمات الحيوية، وسط غموض في الأسباب التي أدت إلى خروج شبكة الكهرباء بالكامل عن الخدمة، ما دعا برلمانيين إلى فتح تحقيق في الأزمة وسط مخاوف من تكرار المشكلة.

وأرجعت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية هالة زواتي، المشكلة إلى خلل فني وطارئ في خط الربط الأردني المصري، أدى إلى فصل في خط الضغط العالي ومراكز التوليد.

إلا أن وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة في مصر، قالت إن خط الربط مع الأردن يقوم بالتغذية، وليس فيه أي أعطال، وإنها تعمل مع الحكومة الأردنية على تحليل أسباب انقطاع التيار.

وأضافت زواتي، أنه “فور حدوث الخلل تحرّكت فرق كوادر شركة الكهرباء الوطنيّة من خلال مركز المراقبة والتحكّم التابع للشركة، للتعامل فوراً مع الخلل والعمل على إعادة تشغيل النظام الكهربائي وايصال التيار تدريجياً، وفق المتطلبات الفنية ومتطلبات السلامة العامة”.

وأدى انقطاع التيار عن المناطق كافة إلى شلل تام حتى إشارات المرور توقفت عن العمل، وحدث انقطاع شامل في شبكة الإنترنت.

فيما استعانت المستشفيات بالمولدات الكهربائية الاحتياطية الخاصة لديها لتوفير الخدمات اللازمة لمرضاها، وتصاعدت المخاوف من حدوث كارثة خاصة لمرضى فيروس كورونا الذين يعتمدون على الأوكسجين، سواء في المنشآت الصحية أو المنازل.

وتعرضت الحكومة لانتقادات حادة ومطالبات باستقالة وزيرة الطاقة، بسبب هذا الخلل الذي نادراً ما يحدث، حيث يعود آخر انقطاع تام للكهرباء إلى عام 2013.

استيراد الغاز من إسرائيل

وبدت بعض التحليلات تميل إلى وجود مشكلة في توريد الغاز الطبيعي من قبل الاحتلال الإسرائيلي إلى شركة الكهرباء الأردنية في الآونة الأخيرة.

وقال الخبير في مجال النفط والطاقة، عامر الشوبكي، إن “شركة الكهرباء الوطنية المملوكة للحكومة الأردنية تشتري الغاز من الاحتلال الإسرائيلي”.

وأوضح أن “تحميل الكهرباء على الشبكة أيضاً من عدة محطات بشكل تجريبي أدى إلى اختلاف التردد الكهربائي، وسبّب وقفاً أتوماتيكياً لجميع المحطات”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More