“ببغاوات ابن زايد اختلفوا”.. عبدالخالق عبدالله يسخر من تفاهة ضاحي خلفان:”صبياني وغير مسؤول”

1

شهد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” حالة من التجاذب والتشاحن، بين عديد من النشطاء والمغردين التابعين لنظام أبناء زايد في الإمارات، تخللها إهانات وتوبيخات من بعضهم لبعض، وسط نصائح بالتزام الصمت وعدم الانجرار خلف “الفضائح” على العلن.

ونشر الأكاديمي الإماراتي ، مستشار ولي عهد أبوظبي، تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع تويتر، يهاجم فيها رئيس شرطة السابق “” دون تصريح باسمه حيث أثار الجدل مؤخراً بسلسلة تغريدات دعا فيها لغزو والتطبيع مع إسرائيل.

شاهد أيضاً: قيادي بميليشيات حفتر يصرخ على شاشة “العربية”:”الإمارات أوحلتنا…

وقال “عبدالله” في تغريدته التي أشار فيها لخلفان دون تصريح باسمه ورصدتها “وطن”: “ما هي نصيحتك الحريصة لمسئول نعزه ونحترمه لكن 90% من تغريداته في تويتر صبيانية غير مسئولة ومسيئة لشخصه الكريم وتاريخه الوطني وحتى لمنصبه الرفيع”.

وأثارت التغريدة عديد من ردود الأفعال من قبل المتفاعلين عبر تويتر، والذين أوضحوا بأن المستهدف هو رئيس شرطة دبي الأسبق ضاحي خلفان بشكل صريح، وهاجموا ما يقومون به عبر مواقع التواصل من “فضائح وصبيانية”.

وفي ذلك قال أحد المعلقين: ” أصلاً عادي جداً هو فقط يخرج واقع قيادات دولة وتعاملهم القبيح مع بقية العرب ليس إلا”.

فيما قال آخر: ” لو أضفت في تغريدتك مثال على ذلك ضاحي خرفان كان صفقنا لك واثبت شجاعتك وقوة نقدك بس ادري ما تقدر نعذرك يمكن يقطونك من الطيارة”.

وكتب مدون آخر: ” نصحيتي استمروا في هبالكم على الهواء مباشرة، حتى يعلم العالم من هم عيال خنور”.

ويستمر رئيس شرطة دبي الأسبق “َضاحي خلفان” بوضع نفسه في مواقف لا يحسد عليها، مجراء مواقفه ومداخلاته الفجة والتي لا تتفق مع الوعي العربي والإسلامي، وكأن خلفان يبدو حريصاً على إثارة الجدل، وتعريض نفسه للإهانات بهذا الشكل حتى من المحسوبين على ابن زايد أمثال عبدالخالق عبدالله.

يشار إلى أنه بالأمس احتفت وزارة الخارجية الإسرائيلية، بتغريدة نائب قائد شرطة دبي السابق، ضاحي خلفان، والذي دعا فيها لتطبيع العلاقات مع إسرائيل بعيداً عن حل القضية الفلسطينية ومبادرة السلام العربية.

ونشرت صفحة “إسرائيل بالعربية”، الناطقة باسم الخارجية الإسرائيلية، تغريدة رصدتها “وطن”، احتفت من خلالها بتصريحات خلفان، خاصة مقولة استخدام مصطلح الصديق الإسرائيلي بدلاً من كلمة العدو.

وقالت الخارجية الإسرائيلية: “من أنتم يا من لا تعترفون بدولة في مكانة إسرائيل العلمية?، في تغريدة لضاحي خلفان قائد شرطة دبي سابقا الذي يدعو الى استخدام مصطلح الصديق الإسرائيلي بدلا من كلمة العدو”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. سعيد يقول

    إذا تخاصموا اللصوص ظهر المسروق
    وينك هزاب المجنس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.