توفي لحظة الأذان وهو يكسر صيامه.. تفاعل واسع مع وفاة الشيخ “الطبلاوي” صاحب الحنجرة الذهبية

2

سادت مواقع التواصل الاجتماعي بكافة دول الوطن العربي والإسلامي موجة حزن كبيرة بعد ورود خبر وفاة القارئ الشيخ “محمد محمود الطبلاوي“، نقيب القرّاء ومحفظي القرآن الكريم عن عمر ناهز ال86 عاماً.

ونشر المغردون عبر وسم “” مئات التغريدات الحزينة على وفاة الشيخ الجليل والذي كان له جمهور واسع من المتابعين والمستمعين من المسلمين في كافة أنحاء العالم.

ورُصد عبر الوسم المنتشر نعي الدكتور أحمد المعصراوي أستاذ علم الحديث بجامعة الأزهر بمصر، للشيخ الطبلاوي، حيث قال: “خالص العزاء في وفاة الشيخ محمد محمود الطبلاوي، سائلاً الله سبحانه أن يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان”.

فيما نشرت صفحة قناة “الجزيرة ” خبر وفاة الشيخ الطبلاوي، ناعية إياه بالقول: “رحل الشيخ الطبلاوي تاركاً خلفه إرثاً كبيراً من التلاوات الرائعة التي لطالما أبدع فيها وأمتع بها المصريين”.

 ونشر جمع كبير من المغردين برقيات نعي ودعوات بالرحمة للشيخ الطبلاوي، كما نشرت عدة مقاطع تحمل تلاوات خاشعة له لاقت تفاعلا كبيرا.

هذا وأوضح “ياسر الطبلاوي” نجل شقيقة الشيخ الطبلاوي المتوفى، بأن الشيخ كان يتناول طعام الإفطار مع الأسرة وسط أجواء سعادة وبهجة، حتى فاجأته أزمة “اضطررنا لاستدعاء الطبيب المعالج له، والذي قام بالكشف عليه ليؤكد لنا وفاته”.

فيما وبحسب مصادر مصرية فقد أوضح نجل الشيخ الطبلاوي “إبراهيم الطبلاوي” بأن والده سيدفن غداً في مدافن العائلة بالبساتين بالعاصمة القاهرة.

وأوضح بأن وفاة والده جاءت بشكل طبيعي ولا صحة لما تردد عن وفاة الشيخ الطبلاوي بسبب فيروس ”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

 
2 تعليقات
  1. ابو اوس يقول

    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم، انا لله وانا اليه راجعون. الله يرحمك يا طبلاوي كنت صوتا من الجنة. الله يعوض على امة الاسلام والمسلمين من امثالك.

  2. Elsayed M Morsey يقول

    الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته أمضى حياته في القرآن ومات في شهر القرآن رحمه الله تعالى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.